الورقة الرابحة

تأليف الكتب العلمية ,, أرائكم و اقتراحاتكم

9 ردود في هذا الموضوع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... أتمنى أن تكونوا بخير أخواني الأعزاء


 


 


تراودني من حين لآخر فكرة تأليف كتب تعليمية في المجال التقني متخصصة


 


لست أحمل درجة علمية ... لكني هاوي معرفة و باحث علمي


 


لذا أود من الأخوة الكرام بأن يمطرونا بعصارة تجاربهم و اقتراحاتهم


 


 


إذا أني أحيانا ً أشعر بأن الكتاب لم يعد مصدراً مهما ً لنهل العلم كما يقول البعض لي ذلك ..  و البعض الآخر يقول مالفائدة أنت ستؤلف لقوم لا يقرأون


 


 


لذا أشعر بالحيرة ... و أتمنى ممن جرب التأليف أن يشاركنا تجربته بتفاصيلها و له منا جزيل الشكر و وافي الإمتنان


 


 


و خصوصا ً تجربة تأليفه كتابه الأول


تم تعديل بواسطه الورقة الرابحة
4

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

1+

انا معك اذا احتجت مساعدة في التأليف او الترجمة او المراجعة بعون الله تعالى

تم تعديل بواسطه ±MICRO
1

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

أخي الفاضل

كان الكتاب وسيظل أصل العلم ولبابه في كل العلوم وكل من يقول إن الكتاب أفل نجمه وخفت صوته فهو أحد الجهلة الذين لا يقرؤون ولا يحبوا الناس أن يقرؤوا

 

إلى الأمام إلى الأمام كما قال ذلك الهالك

3

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

السلام عليكم

 

أولاً: ليس بالضرورة الدرجة العلمية تدل على مدى علم صاحبها , وليس كل المؤلفين هم أصحاب درجات علمية , فالباب مفتوح لكل من إمتلك حس الإبداع والموهبة .

 

بالنسبة للكتب على إختلاف أنواعها فما زالت تتربع على العرش رغم هذا الكم الكبير من التطور وظهور تقنيات أخرى لكسب العلم , فالكتب الورقية لها عشاقها ما زالوا وسيزالوا والكثير لا يستطيع أن يمضي الوقت الذي يمضية لقراءه كتاب ورقي في قراءه كتاب إلكتروني على شاشة الكمبيوتر أو غيره من الآلت الأخرى كـ قارئ الكتب الإلكترونية , ربما الأخير تستطيع أن تمضي معه وقت أطول بسبب تصميمه المريح للعين ومحاولة تقليد الكتاب الورقي , لا شك أن الكتب الإلكترونية تحظى وستحظى بالإنتشار ولكنها مازالت تحت نطاق "كتاب" ولكن بصورة أخرى أسهل في الحصول عليه أسهل في الحصول على المعلومة منه أسهل في حمله .

 

بالنسبة لوسائل التعلم الأخرى كـالتعلم المرئي فهو يعتبر الجزء التكميلي للجانب النظري "الكتاب" , فكمثال المعلم في المدرسة هو الجانب العملي والكتاب هو الجانب النظري الذي تستدعيه متى شئت .

- بالنسبة لبعض الأشياء ربما أن تكون مرئية أفضل من كونها مقرؤه وبالعكس في أشياء أخرى .

 

الفائدة من الكتب هي أنها مرجع تستطيع الوصول للمعلومة منه بسرعة وسهولة بعكس غيره من الوسائل المرئية .

 

- إذا أنت مقدم على تأليف الكتب في المجال التقني فلك مني هذه النصائح :

- إحمد الله وتوكل عليه .

- ضع فهرس بترجمة جميع المصطلحات الإنجليزية التي ستستخدمها في كتابك في بداية الكتاب .

- إذا كان الكتاب عبارة عن مرجع فيجب ذكر جميع النواحي المتعلقة بالموضوع -وهذا ما نفتقده في الكتب العربية في المجال التقني- .

- تجنب الإفراط وخير الكلام ما قل ودل .

- تنسيق الكتاب وهو من أهم الجزئيات فلا تغفل عنه .

- التوثيق بالمراجع لكل جزئية على قدر الإستطاعة .

- إن كان موضوعك يحتاج تطبيق عملي فيجب تضمين الأمثلة لها مع الكتاب قدر المستطاع .

- إستخدم الأسايب الحديثة في إنشاء كتب تفاعلية بإسلوب شيق , وإستخدم الأشياء المساعدة إن لزم الأمر كالصور والرسوم البيانية وخلافة .

- إستخدم الجانب المرئي وربطه بالكتاب إن لزم الأمر .

- إذا كان الكتاب من نوعية المعلومات المكثفة في جزء يسير -وهذه النوعية من الكتب التي أفضلها فلا أفضل أن أقرأ الكثير لأتعلم القليل ولكن العكس- فوضع الروابط للتوسع في الجزئيات في جزء معين أمر هام في تلك الحالة .

 

دمت في أمان الله , لك مني كل التحية

3

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 

بداية ، إذا حباك الله بعلم في شئ ما فشاركه مع الغير ، حتى وإن كان مردود الناس أو إهتمامهم "الحالي" ضعيف

 

لدي تجربة في الكتابة ، قمت بكتابة كتاب مقدمة في روبي مع الأفاضل في وادي التقنية وكتاب حالي تحت التطوير عن لغة بايثون

 

الأول كان لجذب الإنتباه والتعليم الأساسي للبرمجة وللغة روبي وهو إن لم يكن مرجعا كان سببا لإهتمام البعض وبحثهم بعد ذلك في لغة روبي

أما كتاب بايثون وهو الشهير فهو كتاب يتعرض للأساسيات بصورة سريعة ثم يذهب إلى الجانب التطبيقي أكثر حتى يقدم للقارئ سببا ليستخدم اللغة -مازلت توجد بعض الأشياء التي تحتاج لإعادة صياغة وإضافة-

 

في البداية لم أجد رد الفعل المطلوب من الإهتمام لهذه الكتب ولكن بعد فترة وجدت مردود طيب خاصة لكتاب بايثون ، وحتى الأعضاء هنا في هذا المنتدى أستطعت جذب إنتباه بعضهم لهذه اللغة الرائعة :)

 

أصعب الأشياء هي توافر المدققين اللغويين، لدي أستعداد لتوفير العديد في أشياء مختلفة إذا توفر مدققين مهتمين ، ولكن حتى ذلك الحين سأنثر بعض المقالات بعربيتي الركيكة!

 

 

بالتوفيق إن شاء الله

تم تعديل بواسطه ahmed_youssef
3

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

بارك الله فيكم على التفاعل الذي أثرى الموضوع

 

و أشكر للإخوة الكرام مبادرتهم و دعمهم الذي أثمنه كثيراً

 

حفظكم الله ورعاكم ....

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

أصعب الأشياء هي توافر المدققين اللغويين، لدي أستعداد لتوفير العديد في أشياء مختلفة إذا توفر مدققين مهتمين ،

أنا أستطيع مساعدتك في التدقيق اللغوي ومراجعة كتبك.

ولكن حتى ذلك الحين سأنثر بعض المقالات بعربيتي الركيكة!

أنشر  فنحن بأنتظارك. وسوف أساعد وأيظاً أتعلم فأنا جديد على python

تم تعديل بواسطه ±MICRO
0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

تأليف الكتاب العلمي في مجال الكمبيوتر يحتاج إلى خبرة في المجال العلمي وخبرة في مجال التأليف. فليس كل مبرمج خبير يمكنه تأليف كتاب عن البرمجة.

من خلال الاطلاع على معظم الكتب الأجنبية المماثلة نجد أن هنالك تنظيماً وتسلسلاً للأفكار ومنهجاً للكتابة وأسلوباً جميلاً يكون غالباً أسلوباً مرحاً مع غياب للأخطاء النحوية والإملائية.

 

بينما تخلو العديد من التجارب العربية التي قام بها غير المختصين من المميزات تلك.

 

إن الأسهل من التأليف في مجال الكتب العلمية هو الترجمة، حيث أن الكتب الأجنبية تكون متبناة من الشركة المنتجة للبرنامج أو لغة البرمجة وتحتوي على معلومات موثوقة من مصادرها الصحيحة وبالتالي فالأجدى هو ترجمتها مع أنه يفضل للعربي الذي يريد التعلم أن يتعلم الإنكليزية أولاً ويقرأ الكتاب بالإنجليزية لتجنب الوقوع بسوء الفهم نتيجة اختلاف التعابير والترجمات للمصطلحات التقنية.

 

إن عملية التأليف أو الترجمة للكتب العلمية رغم أنها شاقة وتستهلك وقتاً طويلاً إلا أنها غير مربحة مادياً.

 

رأيي لمن أراد أن يؤلف في هذا المجال أن يكون الكتاب من تجاربه الشخصية وأبحاثه الشخصية وهذا ما سيجعل الكتاب فريداً ويعطيه القيمة الحقيقية. مثلاً يمكن لشخص أمضى وقتاً طويلاً في استخدام لغة معينة وقام بإيجاد حلول وابتداع افكار معينة بتلك اللغة والكشف عن مواطن قصور أو مشاكل بها أن يؤلف كتاباً عن ذلك، وسيكون ذلك الكتاب أهم بكثير مما لوكان مثلاً: تعلم اللغة الفلانية خطوة خطوة.

 

مثال على الفكرة أعلاه هو كتاب (Hardcore Visual Basic) الشهير الذي أعتقد أن أغلب مبرمجي فيجوال بيسك 5 و 6 قد قرؤوه في ذلك الوقت:

http://www.amazon.com/Hardcore-Visual-Basic-Bruce-McKinney/dp/1572314222

 

لقد كان من أروع ما قرأت في مجال لغات البرمجة حيث تضمن تجارب وخبرات المؤلف بمواضيع وتطبيقات متميزة.

510CqAKR5BL._BO2,204,203,200_PIsitb-stic

تم تعديل بواسطه محمد حمود
3

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

حسب مالاحظت في اغلب الكتب، ان الكاتب في يضع خبراته وتجاربة ويكمل عليها بمعلومات من كتب او مواضيع اخرى بحيث لا يعتمد فقط على مالديه من معلومات، يعني كانك تقول ان هذا الكتاب مكمل لكتب اخرى وقليله جدا الكتب التي تجدها فعلا مميزة بماليدها
.

لذلك ما المانع ان تقرأ كتب اخرى وتقتبسب منها او تترجم بعض جزئياتها لتؤلف كتاب عربي بمحتوى جيد، ثم تعتمد على اسلوب النسخ بحيث تصدر النسخة الاولى بأخطاء كثيرة ثم في النسخ التي تليها تتافدى الاخطاء وهكذا الى ان تصل الى كتاب ذو محتوى ممتاز.

اما بالنسبة لموضوع القراء اعتقد انه اذا كل كاتب فكر وركز على هذه النقطة لما كانت هناك كتب تقرأ

اتمنى لك التوفيق

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

  • يستعرض القسم حالياً   0 members

    لا يوجد أعضاء مسجلين يشاهدون هذه الصفحة .