أحمد أبو عبد البر

أهم ما يميز اللينوكس على الويندوز


24 ردود في هذا الموضوع

بسم الله الرحمن الرحيم

أنا أعشق اللينوكس وأكره الوندوز ولكن ليس لذلك دخل فيما سأنقله

بل المعيار الحقيقي للرجل المتعلم هو الدليل والحجة

وأما الكلام الشاعري الخطابي فليس له مكان عندنا

وأنا وجدت كلاما طيبا لأحد الأخوة أحببت أن أذكره هاهنا لتعم الفائدة وحتى يعلم المتعصبون للوندوز حقيقة الأمر

قال صاحبنا

نظام اللينكس هو عبارة عن نظام تشغيل ذو شيفرة مصدرية مفتوحة للجميع مبني على اليونكس, متعدد المهام, ومتعدد المستخدمين, تم بناءه من قبل شخص أسمه لاينوس تورفالدس بمساعدة الكثير من المبرمجين حول العالم, وذلك لأنه الكثير من الطلاب كانوا يحبون العمل على بيئة اليونكس ولكن بسبب تكلفته العالية لم يستطيعوا أن يشتروه للعمل عليه في المنزل, ولهذا جاءت فكرت عمل نسخة مصغرة وشبيهة أو ما يسمى Clone لليونكس من قبل لينوس. طبعاً هو قام ببناء النواة أو ما يسمى بال Kernel للنظام فقط, وبعد ذلك تم دمج البرامج التابعة لشركة GNU عليه وأصبح بتوزيعاته المختلفة الموجودة حالياً على الأنترنت بكافة أشكالها, مثل الريدهات Red Hat, والديبيان Debian وغيرها الكثير.

============================================

أولاً: مصداقية نظام لينكس

وأقصد هنا أنه مصداقية الشركات التي تقدم لك اللينكس لن تخدعك بالشعارات والحروف الملونة حول إمكانيات النظام بل ستكشف لك كل ما يمييزه وما يعيبه وبهذا تكون مصداقية التعامل مع اللينكس أفضل من تلك المصداقية المغشوشة التي تخبرك بها شركة مايكروسوفت. الكل يذكر مشكلة الفايروس الذي كان يصيب مستخدمي الويندوز Windows والذي يكونون مشبوكين على الأنترنت ويجعل الجهاز الحاسوب يعمل إعادة تشغيل من تلقاء نفسه بعد فترة زمنية محددة غالباً هي دقيقة. هل تذكرون هذه المشكلة ؟ التي قالوا إنها فايروس !!! طيب سأخبركم الحقيقة, وهي أنه المشكلة لم تكن حقيقتاً بفايروس !!! صحيح كلامي قد يبدو غريب للبعض وخاصتاً محبي الوندوز Windows, ولكن لأثبت لكم صدق كلامي لماذا لم يكن أي مضاد للفايروسات Anti-Virus يستطيع أن يكتشفه ؟ سوى التحديثات التي تنزلها من موقع مايكروسوفت نفسه !!! هل لأنه كل هذه البرامج فاشلة وغير فعالة ؟ لا, ولكن السبب الحقيقي يكمن في خطأ في الإعدادات المبدئية للنظام, التي تم تحديد من خلال هذه الإعدادات أن يقوم الجهاز بإعادة تشغيل نفسه بعد دقيقة من تعطيل خدمة ال RPC والذي هو Remote Procedure Call !!! والذي هو بإختصار خدمة يستعملها الأنظمة للإتصال بطرف آخر وطلب خدمة منه. ولهذا نقول هذه الأمور غير واردة بتاتاً في أنظمة لينكس وسيتم إخبارك بالحقيقة ولا خجل من ذلك.

============================================

ثانياً: ثبات وإستقرار نظام اللينكس Stability

يعتبر نظام لينكس من أقوى الأنظمة على مستوى العالم في قوته وثباته وإستقراره, ويتبع لينكس القاعدة العامة له التي تقول: أنه المستخدم أو ال Admin الشاطر لن يعمل للنظام إعادة تشغيل إلا في حالتين فقط وهما:

(1) أن تقوم بتثبيت قطعة ألكترونية جديدة New Hardware.

(2) أن تقوم بتحديث أو التعديل على النواة الخاص باللينكس Kernel.

ولهذا هو الأقوى لأنك يمكن أن تشغله على شكل خادم لباقي الأجهزة وباقي المستخدمين دون الحاجة الى عمل إعادة تشغيل كما يحصل مع نظام التشغيل الوندوز Windows الذي تضطر الى عمل إعادة تشغيل للنظام لمجرد تنصيب برنامج عادي وإلا صار عندك مشكلة بالنظام كله. أيضاً من الأمور والمشاكل التي هي غير موجودة في اللينكس أنه عملية التفريغ للذاكرة تتم بصورة صحيحة وعلى أكمل وجه ولا حاجة إلا البرامج التي يحتاجها الوندوز لكي يقوم بتفريغ الذاكرة لك لأنه لا يعمل عملية مسح للبرامج (الأب) المربوطة مع برنامج (الأبناء) تم غلقه ويتركها تعمل (هذا مجرد توضيح بسيط لمن لا يعرف بال Object Oriented). بينما عملية التفريغ في اللينكس أفضل من هذه بكثير ولا يتم مسح البرنامج الأب إلا أذا تم التأكد من مسح الأبناء أيضاً إلا في حالة أنت خبرته بذلك وهذه من ميزات اللينكس إنك يمكن أن تتلاعب بالبرامج التي تعمل حالياً الى طريقة أكثر متقدمة. أيضاً مسألة أخرى وهي فترة وساعات العمل, في اللينكس يمكن أن يبقى الجهاز يعمل لمدة إسبوع, شهر, سنة, وأكثر والله أعلم إلا في حالة قطع في التيار الكهربائي. أما في الوندوز أتحدى أن تشغل النظام أكثر من 30 يوم كحد أقصى. أيضاً ميزة أخرى تجعله أكثر ثباتاً هو النظام الرسومي X Window System التابع له أمر جميل للغاية وهو, حتى لو سطح المكتب عندكم توقف عن العمل يمكن أن تغلقه من خلال الضغط على (CTRL+ALT+BACKSPACE) الذي سيقوم بإغلاقه بصورة قصرية وبعدها تعود وتشغله من جديد دون الحاجة الى عمل إعادة تشغيل للنظام كله. بينما في الوندوز مشكلة بسيطة تحصل لك يجب أن تعمل إعادة تشغيل من خلال الأزرار الشائعة له وهي (CTRL+ALT+DEL). أيضاً في اللينكس من الأمور الأخرى التي تجعله قوي للغاية وهي, لو نفرض قمت بتشغيل أمر معين والأمر هذا خاص بأنظمة النظام نفسه وأصبح الأمر مجرد متوقف Freezed كي ستحل هذه المشكلة بالوندوز ؟ أكيد من خلال الأزرار الثلاثة !!! أما هنا مجرد أفتح Terminal جديد والذي هو مختص بالاوامر السطرية وقم بغلق البرنامج Process الذي هو متوقف عن العمل دون الحاجة الى إعادة التشغيل كل هذه الأمور تجعله هو الأقوى مه الكثير من الميزات الأخرى الخاصة بالإستقرار والثبوتيه والتي يصعب أن نسردها لكم في موضوع صغير كهذا.

============================================

ثالثاً: جودة النظام لينكس Quality

يعتبر نظام اللينكس من أكثر أنظمة التشغيل جودتاً وذلك لقلة الأخطاء التي ممكن أن تظهر للمستخدمين والتي غالباً هي عبارة عن أخطاء (منطقية) Logic Errors أو ما يسمى بال Bugs. وهناك عدة شركات تدرس هذه الأنظمة وتقدم تقارير مفصلة بهذه الأخطاء ومن خلال آخر دراسة أذكرها أنه نسبة المشاكل التي بنظام اللينكس لا تتجاوز ال 25% مقارنتاً مع الوندوز الذي إذا أخبرتكم بالنسبة ستزعلون, وأرى أنه الأخطاء جزء لا يتجزء من النظام نفسه. طبعاً وهذا بشكل مختصر وبسيط جداً.

============================================

رابعاً: سعر نظام اللينكس Price

سعر نظام اللينكس هو من أهم الميزات التي المفروض تنظر لها الشركات والمؤسسات الربحية وحتى الحكومية, وذلك لأنه أنظمة لينكس أغلبها مجانية مثل توزيعة ال Fedora التابعة لشركة Red Hat, وDebian وغيرها الكثير من الأنظمة المجانية التي قد تصل الى أكثر من ألف توزيعة. أما التوزيعات التي يصفها البعض بإنها مشابهة لطريقة مايكروسوفت في إقتناء الأنظمة, من خلال شراءها. أقول لكم إن هذه الأنظمة أيضاً مجانية بالكامل ولكن ما تقوم بدفعه لهذه الشركات هو من أجل الدعم الفني والتحديثات المجانية التي تصلك أول بأول. مثل هذه التوزيعات هي توزيعة شركة ريد هات والتي أسم التوزيعة Red Hat Enterprise Linux. الآن لنعود الى قضية النسخ المجانية التي تحصل فيها على كافة البرامج التي ترغب بها لكافة المجالات ولكها بالمجان !!! وللعلم نفس البرامج الموجودة على النسخ المجانية موجودة على النسخ التي تأتي مع الدعم الفني والفرق فيهم واضح من كلامي هو الدعم الفني فقط. واكبر دليل على صدق كلامي هو لا فرق في البرامج الموجودة على ال Fedora والموجودة على ال RHEL.

============================================

خامساًً: أداء النظام Performance

طبعاً يعتبر الأداء من أهم وأكثر الخصائص التي يتمييز بها اللينكس عن أنظمة التشغيل الأخرى, وتقريباً لا ينافسه أي نظام آخر في الأداء. ولكي نوضح هذا الجانب سأتطرق الى مثال واقعي والذي أخص بالذكر هنا شركة Google. الكل يعرف شركة ومواقع Google المختصة بأمور البحث على الأنترنت, هذه الشركة تستعمل ما يقارب 3000 جهاز PC أي حاسوب شخصي لكي تدير لنا كل عمليات البحث التي نقوم بها !!! شي عجيب صح ؟ طبعاً يستعملون نظام الريد هات Red Hat على هذه الأجهزة التي هي أجهزة بسيطة في نظرنا ويمكن الكل توقع إنها تكون سيرفرات Servers ضخمة وعملاقة وكل هذا بسبب قلة الكلفة طبعاً وزيادة الجودة. أيضاً أنظمة اللينكس وبالذات الريد هات Red Hat يدعم ذاكرة الى حد 64 GB غيغا, ويمكن أن يصل عدد المعالجات الى أكثر من 16 معالج. بينما أنظمة التشغيل الأخرى لا تستطيع أن تدعم اكثر من 4 غيغا ذاكرة و 4 معالجات فقط. ولهذا أقول بعد مثال الجوجل.

============================================

سادساًً: تأثير الفيروسات على النظام Security Issue

إن نظام التشغيل لينكس يوجد له فايروسات ولكن قوته أنه لا يتأثر بها وذلك لأسباب كثيرة: 1) عدد هذه الفايروسات قليل جداً لا يصل الى 100 فايروس !!! تخيل فقط 100 ؟ مقارنتاً مع غيره من الأنظمة الرقم من العيب ذكره. 2) أغلب الخدمات التابعة للنظام لها إسم مستخدم خاص بها هي مسؤولة عن هذه الخدمات. طبعاً ميزت هؤلاء المستخدمين الخاصين بالخدمات هو من أجل تصعيب الوصل اليها من خارج النظام وبالتالي تخريبها, وسآتي الى توضيح هذه الفقرة بدقة أكثر في دروس لاحقة إن شاء الله. 3) بيئة اللينكس لا تساعد الفايروس على العمل ليس مثل باقي الأنظمة لأنه لكي تنفذ برنامج معين يجب أن تكون لك صلاحيات التنفيذ خاصتاً أذا كان الأمر يتعلق بأمور تخص النظام نفسه, لهذا دائماً تكون الصلاحيات هذه معطات للمستخدم root وبعض المرات الى admin آخر له نفس وظائف ال root أو أقل منها حسب ما يخصصه المستخدم root له. ولهذا عملية الوصول الى سيطرة على أسم المستخدم root عملية ليست سهلة للغاية خاصتاً أذا عرفنا أنه اللينكس يستعمل نظام ال MD5 للتشفير الذي هو نظام تشفير أحادي الإتجاه, يعني يشفر ولكن لا يعيد التشفير مرة أخرة. هذا النظام يعمل تشفير لكلمة السر الخاصة للستخدم root وباقي المستخدمين بالطبع ومن ثم حين يحاول المستخدم أن يدخل الى النظام من خلال أسمه وكلمة السر فأنه يقوم هذا النظام بتشفير الكلمة المدخلة ومن ثم يقارن النصوص هذه مع النصوص المخزنة في ملف قاعدة البيانات الخاصة بكلمات السر والتي هي /etc/shadow. أيضاً من الأمور الأخرى أغلب أنظمة اللينكس مبني مع النواة Kernel لها الجدار الناري Firewall لذلك سهل جداً أن تكتشف البرامج التي تبعث بمعلومات منك الى الخارج أو تفتح أبواب للدخلاء على جهازك والتي تسمى أحصنة طروادة, عكس ما يمكن أن تجده في الأنظمة الأخرى التي غالب برامجها تكون لها وجهين, وجه الحسن الذي نحب أن نراه ونعمل عليه دائماً والوجه الآخر الذي هو الهدف الحقيقي من وراء صنع هذا البرنامج. إضافة أخرى قبل أن ننتقل الى الفقرة التالية, معضم المخترقين في العالم يستعملون أنظمة النيكس nix للإختراق وفحص مدى قوة الأمنية Security لشبكاتهم أو أجهزتهم, لماذا يا ترى ؟ سأترك الإجابة لهذا السؤال لك أخي القاريء. وفي ختام هذه الفقرة تأكد أخي القاريء أنه لا يوجد نظام بالعالم محمي بشكل 100% أو بعبارة أخرى كامل ومثالي !!! وذلك لأنه الكمال لله سبحانه وتعالى فقط.

============================================

سابعاًً: العمل عليه من خلال الأوامر

Terminal

يمتاز نظام التشغيل لينكس بشكل كبير جداً بميزة العمل من خلال إستعمال الأوامر وليس الشاشات الرسومية. تأتي قوة هذه الأوامر من خلال إنها برامج صغيرة للغاية يمكن تحميلها من والى الذاكرة بسرعة عالية جداً وأيضاً يمكن ربطها مع بعضها البعض, أي يمكن أن نجعل مثلاً ناتج أمر معين يكون مدخل لأمر آخر من خلال شيء أسمه ال Pipe والتي هي غير موجودة في بقية أنظمة التشغيل التي ستضطر الى برمجة برنامج يدمج لك الامرين. طبعاً العمل من خلال الأوامر يعتبر عمل إحترافي للغاية وذلك لأنه يتيح لك إمكانية السيطرة على النظام بشكل أدق من البرامج التي تعتمد في طبيعتها على الفأرة Mouse. أيضاً ما يمييز العمل بالأوامر وخاصتا أذا كانت على ال Virtual Terminal أو على مستوى تشغيلي Run Level لا يدعم الرسومات هو قلة الذاكرة المحجوزة للشاشات وغيرها من البرامج الرسومية مما يتيح للجهاز أن يعمل بكفاءة أعلى. وهذا بطبيعة الحال كله تقريباً غير موجود على الأنظمة الأخرى وذلك لأنه يجب أن تعمل ظمن البيئة الرسومية.

ثامناً: العمل بوجود ال XServer البيئة الرسومية

كثيراً ما يخطر في على أذهان الناس أنه نظام التشغيل لينكس مصصم للعمل بالأوامر فقط !!! وهذا مفهوم خاطيء للغاية وذلك لأنه يدعم واجهات رسومية غاية في الجمال ومتعددة, ولهذا المستخدم يمكن أن يختار الواجهة الرسومية التي يريد أن يعمل عليها. ال X Server هو عبارة عن النظام الذي يوفر البيئة الرسومية الخاصة باللينكس. وكما أسلفنا أنه يمكنك تغيير سطح المكتب Desktop بواحد آخر دون الحاجة الى عمل إعادة تشغيل Restart للجهاز وحتى من دون أن يحدث مشاكل. أيضاً أذا حصل مشكلة في برنامج يعمل على سطح المكتب لا نحتاج الى إعادة التشغيل كما في الأنظمة الأخرى لا, كل ما عليك أما أن تدخل من خلال ال Terminal العادي أو الرسومي أو من خلال ال Virtual Terminal وتعمل Kill للبرنامج الذي فيه المشكلة هذا بشكل إحترافي أو بشكل مبسط أن تضغط على Ctrl+Alt+Backspace والدخول مرة أخرى للنظام هذا كله وأنت لم تعمل إعادة تشغيل للجهاز عكس الأنظمة الاخرى التي قليلا ما تعمل وكثيراً ما تعمل إعادة تشغيل.

تم تعديل بواسطه linuxman
2

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

كل هذا رائع

و انا معك فى انى اعشق اللينوكس و عملت على المنت و الاوبنتو

لانه يعنى لى بكل بساطه

الحريه

الحريه من السعر و الحريه من الخوف فى وقوع فى المحظور من استعمال برامج مكركه او غير اصليه

و لكن

هناك نقطتان اود ذكرهما

انا الان اعمل على نسخة اصليه من الويندوز 7 و تعمل منذ اكثر من سنة و نصف بدون اى مشاكل او اعادة تهيئه او مشاكل الويندوز القديمه

و رغم هذا انا افضل ان اعمل على اللينوكس

و لكن

واجهنى مثل ما واجه الكثير المشاكل التاليه

1- كثرة الاصدارات للبرنامج الواحد

يعنى تلاقى 1.01 و بعد شهر 1.02 ثم 2.01 و لاتدرى ما الفرق

اكيد تغيير للأفضل و لكن..............................................

2-المحتوى العربى ضعيف جدا

هناك مدونات اكثر من رائعه تشرح و لكن.......... تجد اخر ما كتب فيها من 12 شهر على الاقل

3- سوف اضرب مثل بدل الشرح

عندما تدخل الى محل متواضع و تريد ان تشترى قميص و تجد البائع يدلك على واحد فيسكوز وواحد قطن و واحد كتان و انت لا تدرى ما الفرق او ايهم افضل

بس فى الاخر ستختار واحد منهم

و المثال الاخر انك تدخل محل كبير فى مول دبى علشان تشترى برضه قميص

سوف تجد 100 نوع مختلف و لن تعرف ماذا ستشترى

كذلك الحال فى البرامج الحره و الغير حرة

عندما تريد برنامج رسومى سوف تجد فوتوشوب و لن تستطيع ان تعلق عليه بأ ى شئ

يعنى بالعامى كامل من مجاميعه

اما على اللينوكس

ستجد جمب و....و.....

و لكن ستجد واحد ليس ثابت

وواحد ليس جيدا ما فيه الكفايه وهكذا

و فى النهايه

انا نفسى اكون معتمد على اللينوكس فقط كمستخدم عادى للكمبيوتر

1

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

لا ننكر ولن نكابر في قول كلمة الحق

الفتوشوب كما أخبرت لا منازع له على اللينوكس

وكذالك برامج أخرى للوندوز

......

ولكن ينبغي أن تعلم أن لكل نظام محاسنه ومساوؤه والميزان يكون بكثرة المحاسن وقلة المساوئ ولا ريب أن محاسن اللينوكس أكثر محاسن الوندوز ومساوؤه أقل من مساوئ الوندوز

واجهنى مثل ما واجه الكثير المشاكل التاليه

1- كثرة الاصدارات للبرنامج الواحد

يعنى تلاقى 1.01 و بعد شهر 1.02 ثم 2.01 و لاتدرى ما الفرق

اكيد تغيير للأفضل و لكن..............................................

وأي مشكلة في هذا ، وبرامج الوندوز لها أيضا إصدارات

وأنت إذا كنت مفعلا للتحديث الأوتوماتيكي فسيقوم النظام باستبدال النسخة الاقدم بالنسخة الأجدد

2-المحتوى العربى ضعيف جدا

هناك مدونات اكثر من رائعه تشرح و لكن.......... تجد اخر ما كتب فيها من 12 شهر على الاقل

ذلك كان زمااااااان

أما الآن فالحمد لله الحق العرب بالتكنلوجيا صارو يعربون كل ما يجدون

وإذا أردت ذلك فمجتمع لينوكس العربي ليس عنك ببعيد

ستجد فيه كل الدعم والحلول والله يوفقك

تم تعديل بواسطه linuxman
0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

وأقصد هنا أنه مصداقية الشركات التي تقدم لك اللينكس لن تخدعك بالشعارات والحروف الملونة حول إمكانيات النظام بل ستكشف لك كل ما يمييزه وما يعيبه وبهذا تكون مصداقية التعامل مع اللينكس أفضل من تلك المصداقية المغشوشة التي تخبرك بها شركة مايكروسوفت. الكل يذكر مشكلة الفايروس الذي كان يصيب مستخدمي الويندوز Windows والذي يكونون مشبوكين على الأنترنت ويجعل الجهاز الحاسوب يعمل إعادة تشغيل من تلقاء نفسه بعد فترة زمنية محددة غالباً هي دقيقة. هل تذكرون هذه المشكلة ؟ التي قالوا إنها فايروس !!! طيب سأخبركم الحقيقة, وهي أنه المشكلة لم تكن حقيقتاً بفايروس !!! صحيح كلامي قد يبدو غريب للبعض وخاصتاً محبي الوندوز Windows, ولكن لأثبت لكم صدق كلامي لماذا لم يكن أي مضاد للفايروسات Anti-Virus يستطيع أن يكتشفه ؟ سوى التحديثات التي تنزلها من موقع مايكروسوفت نفسه !!! هل لأنه كل هذه البرامج فاشلة وغير فعالة ؟ لا, ولكن السبب الحقيقي يكمن في خطأ في الإعدادات المبدئية للنظام, التي تم تحديد من خلال هذه الإعدادات أن يقوم الجهاز بإعادة تشغيل نفسه بعد دقيقة من تعطيل خدمة ال RPC والذي هو Remote Procedure Call !!! والذي هو بإختصار خدمة يستعملها الأنظمة للإتصال بطرف آخر وطلب خدمة منه. ولهذا نقول هذه الأمور غير واردة بتاتاً في أنظمة لينكس وسيتم إخبارك بالحقيقة ولا خجل من ذلك.

لا أفهم من أين جئت بهذا الكلام المرسل,

مشكلة الRestart RPC تحدث بسبب فيروس معروف بالاسم و هو W32.Blaster.Worm و كان يستغل ثغرة بالويندوز 2000 RPC Server, حيث يعمد الى تسبيب overflow و بالتالى حدوث critical error فى النظام. تحديثات الويندوز تزيل هذه الثغرة التى يستغلها الworm.

و هناك antivirus تستطيع ازالته, منها symantic, و هذه الصفحة تشرح كيفية حذفها

http://www.symantec.com/security_response/writeup.jsp?docid=2003-081113-0229-99&tabid=3

و فيها شرح لكيفية عمل الworm.

ولهذا هو الأقوى لأنك يمكن أن تشغله على شكل خادم لباقي الأجهزة وباقي المستخدمين دون الحاجة الى عمل إعادة تشغيل كما يحصل مع نظام التشغيل الوندوز Windows الذي تضطر الى عمل إعادة تشغيل للنظام لمجرد تنصيب برنامج عادي

البرامج المثبتة هى من تطلب اعادة تشغيل النظام و ليس الويندوز و فى حالات محددة فقط, و عامة يمكن تشغيل معظم البرامج دون اعادة التشغيل.

أيضاً من الأمور والمشاكل التي هي غير موجودة في اللينكس أنه عملية التفريغ للذاكرة تتم بصورة صحيحة وعلى أكمل وجه ولا حاجة إلا البرامج التي يحتاجها الوندوز لكي يقوم بتفريغ الذاكرة لك لأنه لا يعمل عملية مسح للبرامج (الأب) المربوطة مع برنامج (الأبناء) تم غلقه ويتركها تعمل (هذا مجرد توضيح بسيط لمن لا يعرف بال Object Oriented). بينما عملية التفريغ في اللينكس أفضل من هذه بكثير ولا يتم مسح البرنامج الأب إلا أذا تم التأكد من مسح الأبناء أيضاً إلا في حالة أنت خبرته بذلك وهذه من ميزات اللينكس إنك يمكن أن تتلاعب بالبرامج التي تعمل حالياً الى طريقة أكثر متقدمة

فى الويندوز يتم تفريغ ذاكرة أى برنامج يتم اغلاقه, و يتم تفريغ كل الذاكرة التى قام بعمل Allocation لها. و ليس هناك أى أخطاء فى ذاكرة الويندوز عن تجربة,

و يمكنك غلق كل البرنامج الأب و كل أبنائه أيضا فى الويندوز.

أيضاً مسألة أخرى وهي فترة وساعات العمل, في اللينكس يمكن أن يبقى الجهاز يعمل لمدة إسبوع, شهر, سنة, وأكثر والله أعلم إلا في حالة قطع في التيار الكهربائي. أما في الوندوز أتحدى أن تشغل النظام أكثر من 30 يوم كحد أقصى

أحلفلك بايه ان السيرفر الاساسى عندنا بقالو سنتين شغال على windows server 2003 بفضل الويندوز و جهاز الUPS! و غير ذلك عندنا مئات الاجهزة التى يعمل عليها ويندوز xp و السيستم الخاص بنا بدون توقف.

أنا شخصيا كنت بسيب الكمبيوتر بتاعى فى البيت شغال لأيام متتالية لتنزيل ملفات ضخمة أو كنوع من الكسل بلا مشاكل و العديد من الناس يفعلون ذلك و بدون مشاكل.

أيضاً ميزة أخرى تجعله أكثر ثباتاً هو النظام الرسومي X Window System التابع له أمر جميل للغاية وهو, حتى لو سطح المكتب عندكم توقف عن العمل يمكن أن تغلقه من خلال الضغط على (CTRL+ALT+BACKSPACE) الذي سيقوم بإغلاقه بصورة قصرية وبعدها تعود وتشغله من جديد دون الحاجة الى عمل إعادة تشغيل للنظام كله. بينما في الوندوز مشكلة بسيطة تحصل لك يجب أن تعمل إعادة تشغيل من خلال الأزرار الشائعة له وهي (CTRL+ALT+DEL). أيضاً في اللينكس من الأمور الأخرى التي تجعله قوي للغاية وهي, لو نفرض قمت بتشغيل أمر معين والأمر هذا خاص بأنظمة النظام نفسه وأصبح الأمر مجرد متوقف Freezed كي ستحل هذه المشكلة بالوندوز ؟ أكيد من خلال الأزرار الثلاثة !!! أما هنا مجرد أفتح Terminal جديد والذي هو مختص بالاوامر السطرية وقم بغلق البرنامج Process الذي هو متوقف عن العمل دون الحاجة الى إعادة التشغيل كل هذه الأمور تجعله هو الأقوى مه الكثير من الميزات الأخرى الخاصة بالإستقرار والثبوتيه والتي يصعب أن نسردها لكم في موضوع صغير كهذا.

هناك فارق بين تصميم ال x windows system و الwindows explorer, فى طريقة ارتباطه بالsystem الا انك لست مضطرا لاعادة التشغيل فى حالة حدوث خطأ فى تنفيذ الexplorer. فيكفى تشغيل الtask manager و اختيار الامر run و تشغيل الexplorer مرة أخرى.

فى الويندوز الexplorer برنامج عادى مثله مثل بقية البرامج و يمكنك انهاء عمله و تشغيله مرة أخرى و هو ليس terminal مثلما هو الحال فى اللينكس.

و بالتالى ليس صحيحا أنك مضطر الى اعادة تشغيل النظام فى حالة حدوث خطأ فى تنفيذ الexplorer, بل فقط قم بعمل restart له.

يعتبر نظام اللينكس من أكثر أنظمة التشغيل جودتاً وذلك لقلة الأخطاء التي ممكن أن تظهر للمستخدمين والتي غالباً هي عبارة عن أخطاء (منطقية) Logic Errors أو ما يسمى بال Bugs. وهناك عدة شركات تدرس هذه الأنظمة وتقدم تقارير مفصلة بهذه الأخطاء ومن خلال آخر دراسة أذكرها أنه نسبة المشاكل التي بنظام اللينكس لا تتجاوز ال 25% مقارنتاً مع الوندوز الذي إذا أخبرتكم بالنسبة ستزعلون, وأرى أنه الأخطاء جزء لا يتجزء من النظام نفسه. طبعاً وهذا بشكل مختصر وبسيط جداً.

نظام ويندوز 2000 من أكثر الانظمة الاعتمادية فى تاريخ أنظمة التشغيل بفضل العمل الرائع الذى قام به مركز أبحاث مايكروسوفت عن كيفية تقليل الاخطاء فى البرامج. (للعلم مايكروسوفت تملك واحدا من أكبر مراكز الابحاث فى العالم).

رابعاً: سعر نظام اللينكس Price

سعر نظام اللينكس هو من أهم الميزات التي المفروض تنظر لها الشركات والمؤسسات الربحية وحتى الحكومية, وذلك لأنه أنظمة لينكس أغلبها مجانية مثل توزيعة ال Fedora التابعة لشركة Red Hat, وDebian وغيرها الكثير من الأنظمة المجانية التي قد تصل الى أكثر من ألف توزيعة. أما التوزيعات التي يصفها البعض بإنها مشابهة لطريقة مايكروسوفت في إقتناء الأنظمة, من خلال شراءها. أقول لكم إن هذه الأنظمة أيضاً مجانية بالكامل ولكن ما تقوم بدفعه لهذه الشركات هو من أجل الدعم الفني والتحديثات المجانية التي تصلك أول بأول. مثل هذه التوزيعات هي توزيعة شركة ريد هات والتي أسم التوزيعة Red Hat Enterprise Linux. الآن لنعود الى قضية النسخ المجانية التي تحصل فيها على كافة البرامج التي ترغب بها لكافة المجالات ولكها بالمجان !!! وللعلم نفس البرامج الموجودة على النسخ المجانية موجودة على النسخ التي تأتي مع الدعم الفني والفرق فيهم واضح من كلامي هو الدعم الفني فقط. واكبر دليل على صدق كلامي هو لا فرق في البرامج الموجودة على ال Fedora والموجودة على ال RHEL.

أوافقك الرأى, بالطبع هى ميزة اللينكس يقدم كل شىء مجانا,

هذه ميزة حقيقية بالنسبة لأى مستخدم.

لكن الا ترى انه من الغريب ان تبلغ نسبة نظام لينكس المجانى بهذه الحلاوة و القوة 1% فقط من الحواسيب الشخصية؟!

أليس لذلك سبب؟ أم انك تعتقد أن المستخدمين حمقى لا يعرفون أين مصلحتهم؟

طيب هتقولى بسبب الاعلانات؟ ماشى انا معاك, الا يعنى ذلك ان الbusiness model الذى تتبعه مايكروسوفت أفضل و مكسبه أفضل مما يتيح لها الصرف على الحملات الاعلانية الضخمة, طبعا هذا غير تنظيم المحاضرات و الcourses و غير ذلك لنشر التقنيات الخاصة بها.

نحن نشترى كل شىء بالمال, السيارات و السكن و الطعام كل شىء يكلف نقودا, الانسانية تقتضى ان نوفر الطعام و المسكن و العلاج فقط لمن لا يستطيع لأن هذه هى أساسيات الحياة, نظام التشغيل ليس من اساسيات الحياة, و بالتالى من الطبيعى ان يكلف المال. ما المشكلة فى ذلك؟!

كتابة البرامج هى مهنة, أى عمل يتقاضى الانسان أجرا فى مقابله, و هى من الاعمال المرهقة للغاية, و تحتاج لمجهود ذهنى كبير ربما أكبر من معظم المهن الاخرى. ليس معنى ذلك اننى جشع او ما شابه, و لكن اى شخص يجب ان يكسب المال ليعيش, اذا كنت تريد ان تجعل من البرمجة هواية و أعمال خيرية لكن القانون الطبيعى يقول أنه اذا لم تتقاضى المال فى مقابل عمل معين, فانك لن تقوم به.

تحياتى لك على الموضوع فرغم اختلافى معك الا ان الموضوع مرتب و مكتوب بلغة فصيحة.

و لى عودة مرة أخرى للرد على باقى النقاط.

3

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

لينكس ممتاز بكل المعايير ... وأنا أرد عليك من حاليا من صندوق لينكس عليه أبونتو ... وبالذات من متصفح فايرفوكس ...

ولكن ... لينكس يعني الفقر والبطالة في الوطن العربي

لا يوجد عمل يطلب لينكس ... لا يوجد مشغل في الوطن العربي يطلب اكثر من وظيفة Administrator على Redhat

ولينكس يعني معاناة عدم القدرة على تطوير شيء بالعربي لخدمة أذواق الأغلبية التي لا تدرك ... سوى ألعاب الكمبيوتر والفيسبوك!

أنا عملت خلال سنوات على حساب وقتي وجهدي الشخصي ... ولكن لحد الآن كل ما حصلت عليه هو انني حاولت إقناع الكثيرين باستخدامه ... ولكنهم سرعان ما يعودون للويندوز ... فلا أحد يريد الصداع الناتج عن البحث في اسماء غير معتاد عليها للبرامج ... ولا احد يريد ان يدخل إلى Terminal ويبحث في مئة موقع ليجد حل عن كيفية فتح قاعدة بيانات

حتى المتخصصين ... تجد اغلبهم بالعافية فهم منتجات مايكروسوفت الجاهزة للتقديم ... واصبحت هناك موضة Certified وهي عبارة عن عملية اقحام الإجابات لعدة اسئلة كالببغاء في ذهن الطالب لاجتياز امتحان التأهل ...

لنواجه الحقيقة ... لينكس أصبح فقط هواية محترفي الكمبيوتر ... لا بل والصفوة منهم (في الوطن العربي) ... وقد قالها لي الكثير ... هذا النظام يصلح لك وحدك فأنت تعرف كيف تشغله !!

المشكلة ليست في لينكس أو ويندوز ... المشكلة في السوق الذي يحتاج إلى شخص مثل آردوغان له القدرة على التغيير ... ويملك القرار !!

ليس عندي ادنى مشكلة للعودة لتطوير البرامج بلغة سي أو سي شاب على مونو ولكن في العالم العربي لا استطيع العمل دون ثمن ... قد يجد العاملين في هذا القطاع وقتا للعمل خارج نطاق العمل ... ولكن هنا العمل من الصباح حتى المساء دون توقف!!ولا تسألني لماذا فالوطن العربي لا يعرف معنى الرحمة في الكثير من مجالات العمل ومنها الكمبيوتر ...

أنا أعتبر لينكس هو زهرة الحرية ... وكيف لزهرة الحرية أن تعيش وتزدهر في بلاد القمع والنفاق والاستعباد؟

لينكس بحاجة إلى الصفوة ذات السلطة والمال والنفوذ ان تقتنع به ... وعندها ... سيكون هناك المديد من الوقت للعمل عليه وتطويره.

أعتذر عن اسلوب الخطابة ... فلو أردت الشرح التقني لملأت الواجهة، ولكن المشكلة ليست تقنية في لينكس اصلا فهو البعيد عن المشاكل التقنية :)

تم تعديل بواسطه sanousy.howari
0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

أولا أحب ان أذكر مصدر المقال نزولا عن رغبة أخينا المشرف بيض الله وجهه يوم القيامة

منتديات ستارتايمز

ثانيا كلامي موجه للأخ الفاضل هواري (وكأنه اسم جزائري من وهران...)

عيب اللينوكس هو هو تخلف العرب وركونهم إلى الراحة والكسل والاكتفاء بما ألفوه عن ميكوزفت

لأنهم أول ما فتحوا عينهم فتحوها على الوندوز وهم لما كانوا بعيدين عن العلم والتكنولوجيا وطلب المعرفة لم يكلفوا أنفسهم عناء البحث والاكتشاف والتجربة

لذلك لا ترى أحدا يستعمل اللينوكس إلا من كان طالبا لعلوم التكنولوجيا ومحبا الاكتشاف

والليونكس معروف بقدرته وقوته وأمانه لا يكاد ينكر ذلك إلا جاحد

ولذلك نحن عندنا إذا قلت لهم إني أستعمل اللينوكس انبهروا عظموا الأمر كثيرا وهو في الحقيقة اعتراف منهم بكبره وعظمته على الأنظمة الأخرى

ما ذنب اللينوكس إذا تخلى عنه الناس لجهلهم وتخلفهم

ولكن ...هل سننهزم أمام هذا التخلف لا والله

لقد علمنا الإسلام المصابرة في الدعوة إلى الحق

فلذلك يجب أن نعرف الناس بهذا النظام الجميل ومزياه الكثيرة التي لا تحصى كثرة

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

إلى الأخ فادي

تجربتك مع الوندوز لا تصلح دليلا ...لأننا نعتبر بالأكثرية التي تستعمل الوندوز والأكثرية التي تستعمل اللينوكس

واعلم أن وندوز سيرفر 2000 من أكثر الأنظمة هشاشة في العالم وأنا أعرف له أكثر من خمسين ثغرة ويمكن أن اخترق نظامك في يأقل من خمس دقائق

هذا إذا كنت شبك الأنترنت ومن كلامك أظن أنكم شركة تعملون في شبكة محلية مغلقة وإلا فلو فتحتم شبكتم على الأنترنت فوداعا لشبكتكم

تم تعديل بواسطه linuxman
0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

سؤال صغير : لو ان القانون اصبح يطبق على مستخدمي البرامج المقرصنة , كم ستكون نسبة مستخدمي الوندوز لدينا ؟

2

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

سؤال صغير : لو ان القانون اصبح يطبق على مستخدمي البرامج المقرصنة , كم ستكون نسبة مستخدمي الوندوز لدينا ؟

قليلة جدا لأن مجتمعاتنا مجتمعات فقيرة وتعودت على المجاني

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

وما المانع من الاستفادة من مميزات الوندوز وميزات اللينوكس :happy:

2

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه
طبعاً يعتبر الأداء من أهم وأكثر الخصائص التي يتمييز بها اللينكس عن أنظمة التشغيل الأخرى, وتقريباً لا ينافسه أي نظام آخر في الأداء. ولكي نوضح هذا الجانب سأتطرق الى مثال واقعي والذي أخص بالذكر هنا شركة Google. الكل يعرف شركة ومواقع Google المختصة بأمور البحث على الأنترنت, هذه الشركة تستعمل ما يقارب 3000 جهاز PC أي حاسوب شخصي لكي تدير لنا كل عمليات البحث التي نقوم بها !!! شي عجيب صح ؟ طبعاً يستعملون نظام الريد هات Red Hat على هذه الأجهزة التي هي أجهزة بسيطة في نظرنا ويمكن الكل توقع إنها تكون سيرفرات Servers ضخمة وعملاقة وكل هذا بسبب قلة الكلفة طبعاً وزيادة الجودة. أيضاً أنظمة اللينكس وبالذات الريد هات Red Hat يدعم ذاكرة الى حد 64 GB غيغا, ويمكن أن يصل عدد المعالجات الى أكثر من 16 معالج. بينما أنظمة التشغيل الأخرى لا تستطيع أن تدعم اكثر من 4 غيغا ذاكرة و 4 معالجات فقط. ولهذا أقول بعد مثال الجوجل.

ليس هناك قياس دقيق يمكننا أن نقارن به بين أداء نظام و أخر؟

ماذا تقصد بالأداء بالضبط؟ هل هو أداء الكيرنل مثلا؟ الكيرنل برنامج بسيط.

و هناك فى المقابل ألاف المواقع التى تستخدم windows server. طبعا من المنطقى ان تستخدم جوجل اللينكس لأنها من الداعمين الاساسيين له.

ما كتبته ملىء يالأخطاء,

نظام الويندوز سرفر (فى نسخته datacenter) يدعم 64 physical processro و ذاكرة تصل الى 2 TB.

هناك نسخ عديدة من الويندوز تغطى كل الحواسيب الموجودة فى العالم و تستغل أقصى امكانياتها.

و عموما الثابت هو ان البرامج العاملة على نظام التشغيل هى المسئولة عن سرعة السيرفر من عدمه, فمثلا الdatabase server يعتمد على قدرات الdatabase engine الموجود و ليس على نظام التشغيل.

إن نظام التشغيل لينكس يوجد له فايروسات ولكن قوته أنه لا يتأثر بها وذلك لأسباب كثيرة: 1) عدد هذه الفايروسات قليل جداً لا يصل الى 100 فايروس !!! تخيل فقط 100 ؟ مقارنتاً مع غيره من الأنظمة الرقم من العيب ذكره. 2) أغلب الخدمات التابعة للنظام لها إسم مستخدم خاص بها هي مسؤولة عن هذه الخدمات. طبعاً ميزت هؤلاء المستخدمين الخاصين بالخدمات هو من أجل تصعيب الوصل اليها من خارج النظام وبالتالي تخريبها, وسآتي الى توضيح هذه الفقرة بدقة أكثر في دروس لاحقة إن شاء الله. 3) بيئة اللينكس لا تساعد الفايروس على العمل ليس مثل باقي الأنظمة لأنه لكي تنفذ برنامج معين يجب أن تكون لك صلاحيات التنفيذ خاصتاً أذا كان الأمر يتعلق بأمور تخص النظام نفسه, لهذا دائماً تكون الصلاحيات هذه معطات للمستخدم root وبعض المرات الى admin آخر له نفس وظائف ال root أو أقل منها حسب ما يخصصه المستخدم root له. ولهذا عملية الوصول الى سيطرة على أسم المستخدم root عملية ليست سهلة للغاية خاصتاً أذا عرفنا أنه اللينكس يستعمل نظام ال MD5 للتشفير الذي هو نظام تشفير أحادي الإتجاه, يعني يشفر ولكن لا يعيد التشفير مرة أخرة. هذا النظام يعمل تشفير لكلمة السر الخاصة للستخدم root وباقي المستخدمين بالطبع ومن ثم حين يحاول المستخدم أن يدخل الى النظام من خلال أسمه وكلمة السر فأنه يقوم هذا النظام بتشفير الكلمة المدخلة ومن ثم يقارن النصوص هذه مع النصوص المخزنة في ملف قاعدة البيانات الخاصة بكلمات السر والتي هي /etc/shadow. أيضاً من الأمور الأخرى أغلب أنظمة اللينكس مبني مع النواة Kernel لها الجدار الناري Firewall لذلك سهل جداً أن تكتشف البرامج التي تبعث بمعلومات منك الى الخارج أو تفتح أبواب للدخلاء على جهازك والتي تسمى أحصنة طروادة, عكس ما يمكن أن تجده في الأنظمة الأخرى التي غالب برامجها تكون لها وجهين, وجه الحسن الذي نحب أن نراه ونعمل عليه دائماً والوجه الآخر الذي هو الهدف الحقيقي من وراء صنع هذا البرنامج. إضافة أخرى قبل أن ننتقل الى الفقرة التالية, معضم المخترقين في العالم يستعملون أنظمة النيكس nix للإختراق وفحص مدى قوة الأمنية Security لشبكاتهم أو أجهزتهم, لماذا يا ترى ؟ سأترك الإجابة لهذا السؤال لك أخي القاريء. وفي ختام هذه الفقرة تأكد أخي القاريء أنه لا يوجد نظام بالعالم محمي بشكل 100% أو بعبارة أخرى كامل ومثالي !!! وذلك لأنه الكمال لله سبحانه وتعالى فقط.

فى الويندوز أيضا و فى معظم الانظمة يجب ان تكون لك صلاحيات الadministrator لكى يسمح لك بالنفاذ الى كل شىء, و يمكن للadminitrator أن يحدد بدقة صلاحيات كل مستخدم, و ما هى المناطق التى يستطيع التحكم بها.

كون ان هناك عدد كبير من الفيروسات فى الويندوز (معظمها غير خطير و لا يستطيع النفاذ الى النظام), فهذا طبيعى لسببين,

أولا هو النظام الاكثر انتشارا, مما يعنى انتشار أكبر للفيروس.

ثانيا معظم من يعملون على الويندوز من المستخدمين العاديين, مما يعنى ان فرصة انتشار الفايروس أكبر لعدم معرفة المستخدمين بكيفية عمله.

لا تنسى ان معظم المحترفين الذين يستخدمون ويندوز لا يصابون بالفايروسات على الاطلاق مما يعنى ان المشكلة ليست فى الويندوز.

طريقة تشفير كلمة السر فى الويندوز أكثر أمنا من اللينكس, و هذه حقيقة. يشفر الويندوز الباسوورد بنظام خاص هو NT Hash, و الحقيقة انه فى حين يمكن فك تشفير الMD5(بصعوبة لكن ممكن), فان فك تشفير الويندوز يحتاج الى database حجمها يتجاوز ال16 TB!

للعلم لا يوجد برنامج يقوم بحفظ الباسوورد كما هو, و اى باسوورد يحفظ مشفرا, و الMD5 هى الحد الادنى للتشفير, و هناك تشفيرات أعلى, و انا استخدم الMD5 فى برامجى لتشفير و حفظ كلمات السر لذا فهذا ليس اختراعا!

الويندوز كذلك يحتوى على firewall قوى, و عموما يترك المهام المتقدمة للfirewall الى البرامج الاخرى و هى عديدة و لا يخلو منها اى سرفر.

و عموما الويندوز NT هو الوحيد الحاصل على شهادة National Security Agency (NSA) C2 security level. لذا فهو الاكثر أمنا.

يمتاز نظام التشغيل لينكس بشكل كبير جداً بميزة العمل من خلال إستعمال الأوامر وليس الشاشات الرسومية. تأتي قوة هذه الأوامر من خلال إنها برامج صغيرة للغاية يمكن تحميلها من والى الذاكرة بسرعة عالية جداً وأيضاً يمكن ربطها مع بعضها البعض, أي يمكن أن نجعل مثلاً ناتج أمر معين يكون مدخل لأمر آخر من خلال شيء أسمه ال Pipe والتي هي غير موجودة في بقية أنظمة التشغيل التي ستضطر الى برمجة برنامج يدمج لك الامرين. طبعاً العمل من خلال الأوامر يعتبر عمل إحترافي للغاية وذلك لأنه يتيح لك إمكانية السيطرة على النظام بشكل أدق من البرامج التي تعتمد في طبيعتها على الفأرة Mouse. أيضاً ما يمييز العمل بالأوامر وخاصتا أذا كانت على ال Virtual Terminal أو على مستوى تشغيلي Run Level لا يدعم الرسومات هو قلة الذاكرة المحجوزة للشاشات وغيرها من البرامج الرسومية مما يتيح للجهاز أن يعمل بكفاءة أعلى. وهذا بطبيعة الحال كله تقريباً غير موجود على الأنظمة الأخرى وذلك لأنه يجب أن تعمل ظمن البيئة الرسومية.

لا أعلم هل هذه ميزة؟ ما الميزة فى ذلك؟

اللينكس صمم أصلا كنظام command prompt و ليس بواجهة رسومية, الواجهة الرسومية أضيفت اليه لاحقا.

الويندوز NT صمم ليدعم الاثنين معا, فهو يحتوى على واجهة رسومية, و هناك أيضا command prompt تستطيع التحكم من خلالها فى كافة خصائص النظام. و يمكنك أيضا ان تشغل الويندوز بدون الواجهة الرسومية أصلا لو أردت.

الpipes موجودة فى الويندوز, و موجودة منذ قديم الازل, و موجودة كذلك فى الدوس MS-DOS! فكيف تدعى انها غير موجودة فى اى نظام اخر؟!

معظم الاجهزة الان تستطيع ان تشغل الواجهات الرسومية بدون تأثير كبير على موارد الجهاز.

يمكننى ان أعد لك مشاكل اللينكس و المأخذ عليه فى مقالة منفصلة, لكن المشكلة اننى سوف أصل لرقم قياسى جديد فى التقييم السلبى! ففى هذا المنتى يمكنك ان تشتم فقط الويندوز كيفما تشاء و بمعلومات مغلوطة.

صديقى يبدو لى انك خبير فى نظام اللينكس, لكن للأسف معلوماتك عن نظام الويندوز لن أقول انها خاطئة و لكنها غير محدثة, أنت تتحدث عن ويندوز 9.x و الذى انتهى منذ زمن و كان أصلا نظاما هجينا من الدوس موجها للألعاب و الاستخدامات المنزلية و ليس للشركات(حيث كان الwindows NT موجها للشركات).

معظم المتحمسين للينكس يتغافلون عن مشاكل اللينكس(طبيعى اى نظام او برنامج له مشاكل!).

هل انت راضى عن نظام الملفات القديم فى اللينكس؟! صدقنى انت تفتقد لنتظيم الملفات الحر و الاعتمادى فى الويندوز و قدراته على الindexing و البحث السريع.

اذا كنت مبرمجا فحتما سوف تفتقد الAPI الثرية جدا فى الويندوز و التى تقدم لك كل شىء و بتفصيل ممل, بينما يفتقد اللينوكس لstandart فى هذا المجال, كما يفتقد وجود API قوية للوسائط المتعددة مما يجعل وجود الالعاب و تشغيل الأفلام محدودا عليه الى اقصى حد.

تقول مايكروسوفت ان الويندوز أكثر أمنا و ثباتا من اللينكس, و هذه حقيقة قالتها مايكروسوفت فى حملة Get The Facts الاعلانية و لم يرد عليها اللينكس أبدا.

طبعا لا ننسى مشكلة اللينكس الازلية فى دعم الهاردوير, فقد يعمل جهازك على لينكس و قد لا يعمل, للينكس مشكلة أزلية مع الwireless فى مقابل الويندوز الذى يدير شبكات الوايرلس بكفاءة و بسهولة بالغة.

طبعا انا اعرف ان السبب الاساسى فى ذلك هو علاقات مايكروسوفت المتشعبة مع الشركات المصنعة للأجهزة, فلا يوجد جهاز على وجه الارض لا تدعمه الويندوز بفضل هذه العلاقات المتبادلة و التعاونية مع مايكروسوفت, و غاليا يطور الhardware جنبا الى جنب و بالاتفاق مع مايكروسوفت و بالتالى فان اى هاردوير جديد يكون له دعما مباشرا فى الويندوز. اللينكس بعيد عن هذا.

ليست مشكلتى, فالوظيفة الاولى لأى نظام تشغيل هى القيام بدور الوسيط بين البرامج و الهارد وير, اذا لم يستطيع نظاما معينا القيام بهذه المهمة بكفاءة فهو ينقصه الكثير.

أنا لست رافضا للينكس بشكل قطعى, له ميزات أنه يقدم نظام تشغيل كامل المزايا بدون مقابل! بينما يقدم لك الويندوز مزايا أكبر لكن سوف تدفع الكثير مقابل كل ميزة مضافة.

بدلا من الكلام المرسل, حاول ان تتحدث عن أن اللينكس يقدم (قيمة جيدة مقابل السعر) مثلا, تكلم كلاما منطقيا,

أما ان تقول ان اللينكس أفضل من الويندوز تقنيا هكذا فى المطلق بالعافية و بالدراع و خلاص فهذا خروج عن الامانة العلمية.

تم تعديل بواسطه فادى_بلس_بلس
0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

المعذرة ... سنوسي حواري من الأردن :)

لماذا دائما نربط اللينكس بالإسلام؟؟ هل هو جانب عاطفي؟ نفس القضية مضطهد مثلا؟ أم قوي ولا أحد يعطيه اعتبارا ومايكروسوفت هي المسيح الدجال ... هذه الأفكار منقولة من العالم الغربي وقد قرأتها كثيرا في العديد من المجلات الأجنبية بأن بيل جيتس هو الأنتي كريست AntiChrist ... مثير للشفقة ... هو إنسان نجح حيث لم ينجح أحد بصراحة ... على الرغم من تحفظاتي عن كيفية الوصول إلى واجهة هي نسخة عن الآبل ماكنتوش ... قد نقول انه استعار افكارهم ولكنه صعد بها كثيرا إلى الأعلى وطورها وأصبحت ميزانيته اكبر من ميزانيات الدول!!

ما يعيبه الناس عليه في الغرب هو أثمان البرمجيات المرتفعة لأن القوانين عندهم صارمة فيما يتعلق بالتراخيص ... ولكن لم تستطع شركات ضخمة مثل IBM, Oracle, Borland, Apple أن تنافسه والأسباب لا أعرفها ... ولكن نظام مايكروسوفت كان ذكيا كفاية ... لأنه سهل الطريق على الكثيرين ...

ولو أراد احد مقاطعة مايكروسوفت فسيقع فريسة عقد نفسية مرعبة من تعقيدات البرامج والحاجة إلى "كاهن" ليتنبأ له بتصرفات البرامج ومن أين يأتي بها ... أنا حاولت آلاف المرات عمل Build لبرامج لينكس من المصدر فوقعت في حيص بيص !! Depricated function، Missing Library, Errors وكأن الكود المنشور على مواقع البرنامج غير نهائية وغير مجربة ... فكيف لإنسان عادي أن يستطيع عمل Build ... ولماذا ليشغل آلة حاسبة مثلا؟

شركة كانونيكا Canonical ... كانت صريحة مع نفسها بشعارUbuntu - Linux For Human beings

كذلك فنحن العرب لدينا اسلوب غريب في حياتنا ... نحب شيئا ... نريد كل الناس ان تحبه ... نكره شيئا فنكرِّه الناس فيه!!

أنا أقترح اسلوبا أرقى وهو التجمعات حسب الهواية وإضافة جديد لما نحبه فهذا هو العمل الناجح .. تقريبا في حياتي مع لينكس (حوالي 17 عاما) التقيت بثلاث محاولات عربي إيجابية فقط ... مجموعة عرب آيز لتعريب لينكس، مبرمج اعجوبة، وخالد حصري مصمم خطوط لينكس العربية http://www.khaledhosny.org

أنا شخصيا عندي مشكلة طرحتها في هذا الموقع بالذات ... وهي باختصار تعقيد التطوير على لينكس بالمقارنة مع ويندوز ... فهل عندك؟؟

من المفارقات المضحكة ... بأنني كنت استعرض إمكانيات لينكس على جهازي لأحد الأقارب ... فقال لي أنا كبير في السن واريدك ان تعمل لي كبسة تدخل إلى البريد الإلكتروني وأخرى تدخل على فيسبوك .. كما في الويندوز ... فجلست أعمل وأبحث في Firefox Add-Ins ولم اجد شيئا !!

لكي ينمو لينكس يجب ان يخضع لتجربة المستخدم العادي، وينعم بدعم الصفوة واصحاب المال والنفوذ ... ويتم نشره بشكل ودي وليس كأننا ندعو الناس إلى دين جديد

هذه آرائي الشخصية، من واقع تجاربي الشخصية فماذا لديكم؟

تم تعديل بواسطه sanousy.howari
0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

جزاك الله خيرا يا استاذ سنوسى

تقريبا ذكرت ما اريده

و ما كنت اريد ان اذكره كل مرة اتكلم عن اللينوكس

انا مستخدم عادى

اتصالى بالانترنت ضعيف

خبرتى البرمجيه ضعيفه لا تتعدى شوية مفاهيم

لماذا نتوه مع اللينوكس

لماذا لا يتوحد

لماذا احس بالرعب عندما ابحث عن برنامج و اجده مرفوع على السورس فورج (لانى سابنى البرنامج من الكود المصدرى)

لماذا كل ما يحاول ان يقنعنى اى شخص باللينوكس لا يتكلم الا عن جمال الواجهه و سرعة الاقلاع و كيف انه الحر المجانى

لماذا كل ما ابحث عن برنامج اجد فى المعظم ان البرنامج محتاج خلفيه جيده من التوقع لمشاكله

مثال : سمعت عن kexi و قولت اجربها

فوجئت بتعليقات ان الداتا بيز حصل لها كراش من اكثر من معلق

------

رأى الشخصى الذى اكيد يحتما الخطأ

مع كثرة الاختيارات و التعدديه فى اللينوكس (مع انها ميزة كبرى)

صعب تفكر به كبيئه للمستقبل

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

أنت في هذا المقال تهاجم ويندوز مباشرة ولم تعمل مقارنه بين النظامين

وأنا لست عنصريا لأي نظام ولو إني اميل لليونكس نسبيا

1

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

@linuxman:

أولاً: مصداقية نظام لينكس

وأقصد هنا أنه مصداقية الشركات التي تقدم لك اللينكس لن تخدعك بالشعارات والحروف الملونة حول إمكانيات النظام بل ستكشف لك كل ما يمييزه وما يعيبه وبهذا تكون مصداقية التعامل مع اللينكس أفضل من تلك المصداقية المغشوشة التي تخبرك بها شركة مايكروسوفت.

نفس الكلام ينطبق على ويندوز. صحيح انك قد تجد افكار من بعض انظمة التشغيل مطبقه به و هذا يعد ذكاء و خبره تسويقيه فلماذا اذهب للينوكس فقط لوجود terminal و انا لدى PowerShell.

ثانياً: ثبات وإستقرار نظام اللينكس Stability

يعتبر نظام لينكس من أقوى الأنظمة على مستوى العالم في قوته وثباته وإستقراره, ويتبع لينكس القاعدة العامة له التي تقول: أنه المستخدم أو ال Admin الشاطر لن يعمل للنظام إعادة تشغيل إلا في حالتين فقط وهما:

(1) أن تقوم بتثبيت قطعة ألكترونية جديدة New Hardware.

(2) أن تقوم بتحديث أو التعديل على النواة الخاص باللينكس Kernel.

يوجد سبب أخر لم يتم ذكره و هو ان يقوم شخص ما بعمل hack على النظام و يعطي لنفسه كافة صلاحيات الـ admin و بالتالي عندما بتم إكتشفها - إن إستطاعوا - لابد و ان يقوموا بفصل الجهاز عن الشكبه - و احيانا عن الكهرباء. هذا الكلام ليس لي و لكنه كلام موقع kernel.org و الذى يحتوى على السورس كود الخاص بالينوكس و الذى تستخدمه كل التوزيعات التى يتم العمل بها، حيث تم إختراقه و قام المخترق بإعطاء لنفسه صلاحيات الـ admin، الثغره تم اكتشافها بعد حدوث الأمر بفتره ليست بالقليله و تم وضع تنبيه داخل الموقع نفسه لحاولي شهر كامل راجع هذا الرابط او google it.

تخيل عندما يتم اختراق مثل هذا الموقع و ايضا gnu.org من قبله فماذا يكون حال الشركات التى تستخدم هذا النظام.

الإصدارات الحديثه من ويندوز مستقره بشكل كبير و يمكنني ان اجزم ايضا ان اقلاع ويندوز 7 اسرع كثيرا على جهازى و الـ VM اكثر من العديد من توزيعات لينوكس.

ثالثاً: جودة النظام لينكس Quality

يعتبر نظام اللينكس من أكثر أنظمة التشغيل جودتاً وذلك لقلة الأخطاء التي ممكن أن تظهر للمستخدمين والتي غالباً هي عبارة عن أخطاء (منطقية) Logic Errors أو ما يسمى بال Bugs. وهناك عدة شركات تدرس هذه الأنظمة وتقدم تقارير مفصلة بهذه الأخطاء ومن خلال آخر دراسة أذكرها أنه نسبة المشاكل التي بنظام اللينكس لا تتجاوز ال 25% مقارنتاً مع الوندوز الذي إذا أخبرتكم بالنسبة ستزعلون, وأرى أنه الأخطاء جزء لا يتجزء من النظام نفسه. طبعاً وهذا بشكل مختصر وبسيط جداً.

اللينوكس هو الكرنل و عندما يتم أكتشاف خطأ فى الكرنل فهذا يعني إنهيار النظام و لا اعتقد ان نظام التشغيل ويندوز او اللينوكس لدى اى من المستخدمين او المبرمجين حول العالم تم اكتشاف مثل هذه الأخطاء به على المدى الطويل، و إنما الأخطاء قد توجد فى بعض المكتبات التى تساعد فى عمل نظان التشغيل حينها يصبح لينوكس مثل ويندوز مثل Mac و غيره.

الأخطاء ليست جزء من اى نظام و إلا يعتبر نظام فاشل و ليس واحد من افضل الأنظمه شعبيه على مستوى العالم (اتكلم عن ويندوز هنا).

خامساًً: أداء النظام Performance

طبعاً يعتبر الأداء من أهم وأكثر الخصائص التي يتمييز بها اللينكس عن أنظمة التشغيل الأخرى, وتقريباً لا ينافسه أي نظام آخر في الأداء. ولكي نوضح هذا الجانب سأتطرق الى مثال واقعي والذي أخص بالذكر هنا شركة Google. الكل يعرف شركة ومواقع Google المختصة بأمور البحث على الأنترنت, هذه الشركة تستعمل ما يقارب 3000 جهاز PC أي حاسوب شخصي لكي تدير لنا كل عمليات البحث التي نقوم بها !!! شي عجيب صح ؟ طبعاً يستعملون نظام الريد هات Red Hat على هذه الأجهزة التي هي أجهزة بسيطة في نظرنا ويمكن الكل توقع إنها تكون سيرفرات Servers ضخمة وعملاقة وكل هذا بسبب قلة الكلفة طبعاً وزيادة الجودة. أيضاً أنظمة اللينكس وبالذات الريد هات Red Hat يدعم ذاكرة الى حد 64 GB غيغا, ويمكن أن يصل عدد المعالجات الى أكثر من 16 معالج. بينما أنظمة التشغيل الأخرى لا تستطيع أن تدعم اكثر من 4 غيغا ذاكرة و 4 معالجات فقط. ولهذا أقول بعد مثال الجوجل.

هل تتكلم عن النسخ 32بت أم الـ 64بت، عموما بدءا من نسخ نظام تشغيل ويندوز 2000 يستطيع نظام التشغيل التعامل مع 32 معالج، بالنسبه للذاكره فتم إصدار patch لنسخ windows xp 32bit بدءا من sp2 لتفعيل PAE و التى تمد أقصي مساحة للذاكره التشغيل من 4 جيجا و حتى 64 جيجا و لبعض المعالجات يمكن ان تصل حتى 262144 جيجا. و لكن بعد فتره قامت ميكروسوفت بإلغاء هذا الـ patch بسبب أن بعض الـ drivers التى تعمل فى الـ kernel space تواجه مشكله فى التعامل مع الذاكره ما بعد 4 جيجا.

نسخ ويندوز سرفر بدءا من 2003 تبدءا من 64 جيجا فما اعلي (هذا لـ 32bit) و لنسخ 64بت تصل إلى 2 تيرا، راجع هذا الرابط لمزيد من المعلومات.

سادساًً: تأثير الفيروسات على النظام Security Issue

إن نظام التشغيل لينكس يوجد له فايروسات ولكن قوته أنه لا يتأثر بها وذلك لأسباب كثيرة: 1) عدد هذه الفايروسات قليل جداً لا يصل الى 100 فايروس !!! تخيل فقط 100 ؟ مقارنتاً مع غيره من الأنظمة الرقم من العيب ذكره. 2) أغلب الخدمات التابعة للنظام لها إسم مستخدم خاص بها هي مسؤولة عن هذه الخدمات. طبعاً ميزت هؤلاء المستخدمين الخاصين بالخدمات هو من أجل تصعيب الوصل اليها من خارج النظام وبالتالي تخريبها, وسآتي الى توضيح هذه الفقرة بدقة أكثر في دروس لاحقة إن شاء الله. 3) بيئة اللينكس لا تساعد الفايروس على العمل ليس مثل باقي الأنظمة لأنه لكي تنفذ برنامج معين يجب أن تكون لك صلاحيات التنفيذ خاصتاً أذا كان الأمر يتعلق بأمور تخص النظام نفسه, لهذا دائماً تكون الصلاحيات هذه معطات للمستخدم root وبعض المرات الى admin آخر له نفس وظائف ال root أو أقل منها حسب ما يخصصه المستخدم root له. ولهذا عملية الوصول الى سيطرة على أسم المستخدم root عملية ليست سهلة للغاية خاصتاً أذا عرفنا أنه اللينكس يستعمل نظام ال MD5 للتشفير الذي هو نظام تشفير أحادي الإتجاه, يعني يشفر ولكن لا يعيد التشفير مرة أخرة. هذا النظام يعمل تشفير لكلمة السر الخاصة للستخدم root وباقي المستخدمين بالطبع ومن ثم حين يحاول المستخدم أن يدخل الى النظام من خلال أسمه وكلمة السر فأنه يقوم هذا النظام بتشفير الكلمة المدخلة ومن ثم يقارن النصوص هذه مع النصوص المخزنة في ملف قاعدة البيانات الخاصة بكلمات السر والتي هي /etc/shadow. أيضاً من الأمور الأخرى أغلب أنظمة اللينكس مبني مع النواة Kernel لها الجدار الناري Firewall لذلك سهل جداً أن تكتشف البرامج التي تبعث بمعلومات منك الى الخارج أو تفتح أبواب للدخلاء على جهازك والتي تسمى أحصنة طروادة, عكس ما يمكن أن تجده في الأنظمة الأخرى التي غالب برامجها تكون لها وجهين, وجه الحسن الذي نحب أن نراه ونعمل عليه دائماً والوجه الآخر الذي هو الهدف الحقيقي من وراء صنع هذا البرنامج. إضافة أخرى قبل أن ننتقل الى الفقرة التالية, معضم المخترقين في العالم يستعملون أنظمة النيكس nix للإختراق وفحص مدى قوة الأمنية Security لشبكاتهم أو أجهزتهم, لماذا يا ترى ؟ سأترك الإجابة لهذا السؤال لك أخي القاريء. وفي ختام هذه الفقرة تأكد أخي القاريء أنه لا يوجد نظام بالعالم محمي بشكل 100% أو بعبارة أخرى كامل ومثالي !!! وذلك لأنه الكمال لله سبحانه وتعالى فقط.

الخدمات داخل ويندوز ايضا داخل مستخدم منفصل - LOCAL SERVICE - أيضا خدمات الشبكه تعمل داخل مستخدم منفصل - NETWORK SERVICE.

الفيروسات تستغل ثغرات فى النظام لا يعرقها غير مصمم الفيروس و عندما يتم كشفتها يتم غلقها من قبل مصممي نظام التشغيل. فى هذه الصفحه تم ذكر 45 فيروس موجهين للينوكس و يعتبروا جزء من الفيروسات الموجهه له (هكذا ذكر فى الصفحه)، طبعا بالنظر لعمر لينوكس كنظام تشغيل و عمر ويندوز يمكن بسهوله ان نستنتج لمذا نسبة وجود الفيروسات لويندوز اكبر من مثيلها للينوكس.

أيضا وجود السورس كود على الملاء يتيح لأى شخص درسه بشكل جيد ان يشكل خطر كبير على نظام التشغيل (هذه النقطه تشمل اى برنامج).

سابعاًً: العمل عليه من خلال الأوامر

لدي الـ PowerShell.

ثامناً: العمل بوجود ال XServer البيئة الرسومية

داخل ويندوز توجد العديد من الـ Shell System التى تتيح لك التواصل مع الحاسب، ياتى ويندوز بـ Shell إفتراضي يتمثل فى البرنامج Windows Explorer و لكن إذا لم يعجبك يمكنك الحصول على غيره و منهم المجاني و منهم الذى يتم تقديمه بمبلغ رمزي، راجع هذا الرابط للبدائل.

*************************************************

أنا أحب الكرنل الخاص باللينوكس فقد تعلمت منه الكثير جدا و لازلت و ايضا احب ويندوز لنفس السبب، و لنفس السبب احب FreeBSD و NetBSD و MacOS و غيرهم.

الخلاصه إذا كنت مستخدم عادى لا تحكم أبدا على نظام انه افضل من اخر لأنه مهما كانت وجهة نظرك فستظل قاصره، و إذا كنت مبرمج فيمكنك شخصيا ان تفضل التعامل مع نظام عن غيره و لكن عندما تحين اللحظه المناسبه فلابد ان يصبحوا امامك جميعا سواء و الأفضليه بينهم بما يستطيعوا ان يقدموه لكم.

و الله ولي التوفيق

تم تعديل بواسطه محمد علاء الدين
6

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

انا من مستخدمين اللينوكس كما انا من مستخدمين الويندوز

برايي التخلص من ويندوز شيئ بعيد المنال بسبب قلة الدعم للينوكس حتى على مستوى الاجهزة ، فعلى سبيل المثال قمت بشراء هارد ديسك من نوعية ويسترن ديجيتال يدعم اغلاق القرص بكلمة سر باستخدام برنامج داخل القرص المثير للاهتمام هنا هو انه اذا قمت بتركيب القرص على لينوكس لن يعمل ببساطة لانه برنامج الفتح عبارة عن exe ولا يوجد دعم للينوكس حتى في موقع الشركة

جودة لينوكس تختلف من توزيعه الى توزيعه فمثلا عندي Mint12 من افضل التوزيعات ولكن دعمها للاعدادات بطارية اللابتوب محدود جدا جدا

في الاخير لينوكس نظام رائع ولكن ويندوز ايضا نظام رائع كما هو الامر لماكنتوش ولكل مزاية وعيوبه

تحياتي

1

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

في آخر الأمر أظن أنه ليس لهذا النقاش نهاية

ولذلك فأرى أن لكل أحد أن يستعمل ما يراه أنسب لعمله على الكومبيوتر

وأنا أقر أن الوندوز في تحسن وكذلك اللينوكس ...وهذا شأن التكنولوجيا في تقدم دائم

والكمال لله وحده والحمد لله رب العالمين

أحب أنت تشاهدوا هذه الفيدوهات

تم تعديل بواسطه linuxman
0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

اعجبتني ارائكم حول الليونكس طبعا قمت بتجربتها على VMware ولم اوفق بالاستمرار حملت كتب عربية تشرح الموضوع ايضا كانت معقدة ولم استفد منها

الان ارجوا منكم ان نحول الجدل والنقاش الى خطة عمل بسيطة وهي تثبيت احد الاصدارات من الليونكس على VMware وعمل جولة داخل النظام

وشرح تثبيت البرامج الاكثر استخداما عليه ...ليكون الموضوع مرجعا لمن يريد ان يتعرف على اللينكس والتحول اليه

وشكرا

تم تعديل بواسطه EMAD HAMDY Y
0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

اظن النقاش لو استمر اكثر من هذا سيتحول الي جدال والي خناقة فى النهاية كالعادة

أرجو ان يخيب ظني هذه المرة ويستمر الموضوع باداء ولو اقل من المتوسط قليلا هكذا

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

متى سنترك هذه النوعية من النقاشات و المقارنة الدائمة بين ويندوز و لينكس بهدف إقصاء واحد منها !؟

بالنسبة لي, أستعمل الويندوز و الأوبنتو معاً و لا يُمكنني الاستغناء عن واحد منهما.

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

لماذا المقارنة اصلا , اذا كنت تحب نوع اكل معين فلست مجبرا ان تقنعني انه الافضل , لاني احب اكلات اخرى . ممكن تقلي ذوق و حتغير رأيك , و انا رح اقلك مشكور انا شبعان , بس لو اصريت اني اكل , رح اكره طعامك . :dry:

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

من الجميل أن يكون هناك أكثر من إختيار حتي نفاضل بينهم ويختار كل منا ما يناسبه

وايضا يدافع كل مستخدم عما يفضله !

ولكنه في الأخر نقاش مفيد جدا ولذيذ فعلا

تحياتي للجميع :lol:

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

صراحتا نظام لينكس متفوق على الويندوز بمراحل كثيرة.

اللي يدعم الويندوز هو انه تم تربية اجيال على استعماله هو صراحة كان مفروض علينا لأن اغلب الحكومات تشتري الرخص بالملايين من عند امريكا.

0

شارك هذا الرد


رابط المشاركة
شارك الرد من خلال المواقع ادناه

من فضلك سجل دخول لتتمكن من التعليق

ستتمكن من اضافه تعليقات بعد التسجيل



سجل دخولك الان

  • يستعرض القسم حالياً   0 members

    لا يوجد أعضاء مسجلين يشاهدون هذه الصفحة .