• الإعلانات

    • فيصل الحربي

      تسجيل عضوية جديدة في المنتدى   01/31/2016

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته  عزيزي العضو الجديد :  حاليا رسالة الإيميل لتأكيد صحة إيميلكم تذهب للبريد العشوائي ( جاري حل المشكلة )  فإذا لم تجد رسالة التحقق من إيميلكم في صندوق الوارد لديكم إتجه للبريد العشوائي ( JUNK)  وقم بتفعيل إشتراككم من هناك   

عصام سرقيوة

أعضاء الشرف
  • عدد المشاركات

    92
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ اخر زياره

السمعه بالموقع

3 عادي

عن عصام سرقيوة

  • الرتبة
    عضو شرف

طرق الإتصال

معلومات الملف الشخصي

  • الجنس ذكر
  • الدولة : درنة - ليبيا
  • اهتمامات القراءة ثم القراءة ثم القراءة
  1. السلام عليكم في الخامس عشر من شهر أكتوبر سنة 2008 (أي قبل أكثر من خمسة أشهر) كتبت في منتديات الفريق العربي للبرمجة هذا الرد على الأخ عبد العزيز: في سبيل إيصال خدمات شركة كاسبرسكي إلى زبائنها الناطقين بالعربية تعتزم الشركة إدخال اللغة العربية إلى جملة اللغات المتوفرة على موقعها على الانترنت www.kaspersky.com وبسبب خبرتي بمجال الحماية أولاً ومعرفتي باللغة العربية وأصولها وقواعدها ثانياً ومعرفتي باللغة الإنجليزية وأصولها وقواعدها ثالثاً فقد وقع على العبد الفقير إلى الله (بحسب وكيل كاسبرسكي في ليبيا) الاختيار لترجمة المحتوى الإنجليزي لموقع الشركة إلى العربية (وهو شرف لي) وتقريباً قمت بالعمل بلغة عربية وسيطة سهلة مع عدم الإخلال بالمصطلحات الخاصة بهذا المجال وسوف تظهر النسخة العربية من موقع كاسبرسكي في القريب إن شاء الله، فإذا ظهرت فسوف تجد كل ما تسأل عنه بخصوص آلية عمل البرنامج ولكن تذكر حينها أنك تقرأ ترجمة أخيك عصام وادعو لي حينها بظهر الغيب. ذكرت أيضاً في ذلك الموضوع مخاطباً الأخ عبد العزيز: الحقيقة هناك بعض المشككين وصلني أنباء عنهم بأنهم يتهامسون بقولهم أنني أدعي على شركة كاسبرسكي سرقة أفكاري والاستفادة من جهدي وخبرتي في حين أن هذا لم يحصل أصلاً لعدم وجود دليل لدي "قبل" السرقة، فكل ما أقوله هو "بعد" السرقة ولذلك قلت في نفسي لم لا أضع هنا جزءً من تعريبي لموقع كاسبرسكي لكي يكون دليلاً على مصدره إذا صدر وتوثيقاً مسبقاً له، فكما تعلم أخي عبد العزيز لا يتم ذكر اسم المترجم طبعاً في الموقع ولكن إذا صدر الموقع العربي أريد منك ومن كل القراء أن يقارنوا بين النص الذي سأكتبه هنا وبين النص الموجود بالموقع فسترى أنهما متطابقاً الأمر الذي يدل على أن المترجم واحد وهو العبد الفقير إلى الله، أما إذا لم يصدر الموقع العربي أو صدر بترجمة أخرى فلا نخسر شيئاً. ووضعت يومها نصاً هذا تجدونه بذلك الرد أعلاه.... واليوم وبعد صدور الموقع العربي لشركة كاسبرسكي أتمنى من الأخوة الدخول على هذه الصفحة: http://libyanspider.com/kaspersky/products..._anti-virus.php فستلاحظون أن النصوص متطابقة، والحمد لله الذي صدق على كلامي :) هذا هو موقع كاسبرسكي باللغة العربية الذي تحدثت عنه قبل أشهر ضمن موقع شبكة العنكبوت الليبي الوكيل الوحيد لمنتجات كاسبرسكي في ليبيا، والمترجم الوحيد والحصري لموقع شركة كاسبرسكي الروسية إلى العربية في الوطن العربي، وهو موقع معتمد وتابع لشركة كاسبرسكي للشراكة التي تجمعها بشبكة العنكبوت الليبي، فقد وقع اختيار شركة كاسبرسكي الروسية لترجمة موقع شركة كاسبرسكي إلى اللغة العربية على شريكها شبكة العنكبوت الليبي، وقد كان للعبد الفقير إلى الله باعتباري متعاوناً مع شبكة العنكبوت الليبي الشرف في أن أقوم بترجمة النصوص الإنجليزية لمنتجات كاسبرسكي. لا تنسونا من دعائكم، كما أرجو من كل مستخدم عربي ألا ينساني من دعائه كلما قرأ النسخة العربية وفهم ما بها بعد أن كانت حكراً فقط على من يجيد اللغة الإنجليزية. مع تحياتي أخوكم عصام سرقيوة مبرمج بسيط وأبسط مما تتخيلوا درنة - ليبيا
  2. شركات الحماية تخطئ ونحن ندفع الفاتورة

    السلام عليكم آخر التطورات... اليوم تراجع آفيرا (Avira) وآفاست (Avast) وإف سيكير (F-Secure) عن خطئهم ولحقوا بكاسبرسكي بعد أن صحح الخطأ، فيما يبدو أن رحلة عودة القطيع مع راعيها قد بدأت! هذا آخر تقرير : http://www.virustotal.com/analisis/5915567...89bd5c49d9a140e ويبين انسحاب هذه المضادات الثلاثة من اللعبة! ألم أقل لكم أن هذه الشركات ليست إلا قطيع من الأغنام تتبع راعيها إينما ذهب، فمجرد أن أخطأ كاسبرسكي لحقوه في خطأه مجاراة للركب بدون تفكير، وبمجرد أن خاطبت كاسبرسكي وصحح الخطأ لحقوه مرة أخرى وبدون تفكير!!! تحياتي
  3. شركات الحماية تخطئ ونحن ندفع الفاتورة

    السلام عليكم والله يا أخي لا أدري، ولكن ما تشير إليه غير معقول، العبد الفقير إلى الله أقل من أن ينافس شركة عملاقة مثل كاسبرسكي ولا يمكن إطلاقاً أن أصدق أن يكونوا متخوفين مني، ربما أصبحت مزعجاً لهم كالرمل بين الأصابع هذا صحيح، ولكن لا يمكن أبداً أن أشكل خطراً عليهم، فبرامجي هي مجرد أدوات متواضعة لحل المشاكل اليومية للمستخدمين وتغطية النقص في البرامج الكبيرة. هذه الكلمة قلتها حرفياً للمشرف العام لمنتديات كاسبرسكي بعد أن لاحظت أنه وضع ضوابط جديدة في المنتدى منذ حوالي ثلاثة أشهر تقيد تقديم المساعدة لزوار المنتدى بالمخولين بذلك فقط، وقلت له أن هذا يعني أنكم لا تريدون أن أشارك أو أساعد المستخدمين عبر منتداكم وكأنكم استغنيتم عن خدماتي ولكن بطريقة مؤدبة، قال لي أن الضوابط ليست من وضعه وأن الشركة هي التي فرضت عليه ذلك، ولست أنا المقصود بها بل المقصود هم بعض المستخدمين الذين يشوشون ويربكون غيرهم بتقيدم مساعدات خاطئة وبرامج غير مأمونة أو غير نافعة. ولكني فهمت الرسالة ولم أشارك منذ ذلك اليوم في منتديات كاسبرسكي وقلت له حرفياً أنني أقل من أشكل تهديداً لبرنامجكم فلا تخافوا... ولكن كل ما حدث بعد وضع تلك الضوابط يدل على أنهم لا يريدون مني المشاركة، لو بحثت في المنتدى فسوف تجد أن جميع مواضيعي تقريباً تم إغلاقها، كل موضوع شاركت فيه تم إغلاقه، كل موضوع كتبه مستخدم آخر وذكر فيه أحد برامجي تم إغلاقه، توقف المشرفون المخولون عن نصح المستخدمين باستخدام برامجي بعد أن ظلوا لمدة سنتين ينصحون بها السائلين، وكمثال على ذلك إليك هذا الموضوع كتبه أحد السائلين قبل يومين، وذكر فيه أنه يعاني من مشكلة بجهازه، مشكلته تلك كان المشرفون قبل ثلاثة أشهر وبدون تفكير يقولون له : حمل PRT المجانية التي لا تجاوز حجمها 30 كيلوبايت وسوف تحل مشكلتك في ثانيتين، ولكن الآن طلب منه إرسال تقرير AVZ وبعد فحص التقرير طلب منه تنفيذ سكريبت معين أعطاه له المشرف، وبعد ذلك طلب منه تشغيل أداة Combofix والتي لم يكن لها من داع لحل مشكلته حسب ما قرأته من تقرير AVZ الخاص به، ويبدو أن السائل فر هارباً من هذا التعقيد ولم يعد لمتابعة الحل. ما يقلقني الآن هو ليس برامجي أنا فقط، بل هو نظرة بعيدة إلى مصير أي مبرمج مستقل سواء عربي مسلم أم غيره تنتشر برامجه وتشكل إزعاجاً لهؤلاء، في تجربتي إشارة واضحة لكل المبرمجين الجدد بأن يضعوا في أذهانهم أن هذه الشركات لن تدعهم ينجحون بل هي قادرة على تدميرهم بمجرد أن تشعر بأن برامجهم قد تشكل إزعاجاً لها، ولا أدري فعلاً كيف السبيل إلى التغلب على هذه المشكلة، هل يعني هذا أن نفقد الأمل لعلمنا بمصيرنا المحتوم فنركن إلى الاستهلاك بدل الإنتاج؟ أم نستمر في مسيرتنا مع علمنا بأن مصيرنا رهن بهؤلاء؟ أنا لن أتوقف طبعاً، وأنصح غيري ألا يتوقف وألا يحبط، ففي النهاية لا يصح إلا الصحيح وثقة المستخدمين سوف تتولد لديهم في برامجك بقدر ما تقدمه لهم وبقدر ما تتفانى في خدمتهم بإخلاص، فهذا فيرغو يرسل لي اليوم رسالة هذا نصها: It could have been a very difficult time for you. Today gaining trust is very difficult and how much havoc it could have created. Just imagine the new comers who just download the trial version of iPMS and KIS says it's rootkit Bingo they are gone and spread the news about the site which multiplies like wild fire on all the forums across the net. For a moment i too got tensed, then i recollected that your name was recommended by KIS forum moderators, so thought there must be some error so lodged the issue with KIS. Well i am not going away and will be your customer. تحياتي
  4. السلام عليكم هذة ترجمة لنص موضوع كتبته قبل قليل في صفحة المقالات بموقع سرقيوة باللغة الإنجليزية... قبل يومين تلقيت طلب دعم فني من أحد زبائني المرخصين الذين يستخدمون أداة iPMS لحذف الفايروسات، ويدعى "فيرغو" يقول: كاسبرسكي إنترنت سيكيورتي اكتشف اليوم أن أداة iPMS هي رووتكيت، لقد أرسلت لهم الملف برجاء تصحيح الإنذار الخاطئ وأرسلت لك نسخة منه للتأكد. رد فريق التحليل بمعامل كاسبرسكي: هذا الملف هو Rootkit.Win32.Podnuha.bwl وتم إضافته إلى قاعدة البيانات قبل ساعات رجاء قم بتحديث كاسبرسكي. رد فيرغو: ربما أنتم مخطؤون، لقد قمت بتحميل هذا الملف من موقع سرقيوة صاحبه عضو فعال في منتداكم وهو وكيلكم الرسمي في منطقته وموقعه موثوق حتى أنه يحمل علامة منتجكم. رد فريق التحليل بمعامل كاسبرسكي: نحن لسنا مخطؤون هذا رووتكيت لا شك. شكراً شعر فيرغو بالقلق، في الحقيقة شعر بالرعب، وربما حتى ظن أن أداة iPMS التي اشتراها مني واستخدمها طوال الأشهر الماضية صممت للتجسس عليه بدقة وأن موقع سرقيوة هو ليس إلا موقع للنصب والاحتيال، ومع أنه لم يصارحني بذلك إلا أنه طلب تفسيراً للموقف. في الحقيقة قليلون هم من يطلبون تفسيراً في مثل هذا الظرف، فالأغلبية يصدقون ما يقوله كاسبركسي بدون تفكير حتى وإن كان ما يقوله خطأ، خاصة إذا تبع كاسبرسكي عدد من برامج الحماية الأخرى في نفس الخطأ. لا حاجة بي للقول بأن أداة iPMS سليمة ولا تحوي رووتكيت ولا غيرها من الشفرات الخبيثة، الأداة لا تحوي إلا أكواد برمجية نقية ومضغوطة ببرنامج UPX وعملها الأساسي والوحيد هو فحص نظام الملفات بحثاً عن الفايروسات الموجودة بقاعدة بياناتها وإزالتها. عندما رفعت ملف الأداة إلى موقع فايروس توتال لفحصها فوجئت بعدد 13 أنتي فايروس لحقت بكاسبرسكي وأعلنت عن وجود نفس الرووتكيت وتقريباً كلها تشير إليه بنفس الاسم وهذا هو تقرير فايروس توتال بتاريخ 18-03-2009 وقعت في حيص بيص، وعلمت أن لا أحد سيصدقني إن كتبت في موقعي وفي المنتديات وفي كل أرجاء الإنترنت وقلت أن هذا مجرد إنذار خاطئ لأن المستخدمين لا يصدقون بسهولة أن 13 أنتي فايروس شهير قد تقع كلها في نفس الخطأ حتى ولو كانت فعلاً كلها مخطئة، وحيث أنني كنت واثقاً من أنها جميعاً مخطئة، فقد كان الحل الوحيد هو أن أجعل أحد هذه البرامج العالمية يكذب الخبر بنفسه ويعتذر عن خطأه، ووقع اختياري طبعاً على كاسبرسكي، أولاً لأنه برنامج الحماية الوحيد الذي أثق بنزاهته من واقع تجربة ولا يخجل من التصريح بخطأه، وثانياً لأن كاسبرسكي هو من أكبر برامج الحماية العالمية ويصدقه ويستخدمه الملايين، ولذلك، وبمجرد أن يعلن كاسبركسي بأنه قد أخطأ فإن هذا سوف يكون بمثابة دليل قاطع على خطأ جميع برامج الحماية التي تبعته في خطأه واعذروني على اللفظ - كقطيع من الأغنام التي تتبع راعيها أينما ذهب- وسوف تكون هذه البرامج بذلك إضحوكة الاسبوع بالنسبة لي. قمت بمراسلة فريق التحليل بمعامل كاسبرسكي بنفسي وشرحت لهم الموقف مع بيان تفصيلي تقني بخطأهم وأسباب وقوعهم في هذا الخطأ، ولم يتطلب مني الأمر أكثر من أيميل واحد بشرح تقني وافي وجاءني الرد كما يلي: نحن نأسف لهذا الخطأ الأداة وجدت سليمة وسوف يتم إصلاح خطأ التعرف في التحديث القادم. يوم أمس العشرين من شهر مارس 2009 الساعة الثانية و42 دقيقة مساءاً بتوقيت غرينتش قمت بتحديث كاسبركسي ووجدت أنه لم يعد يكتشف الأداة على أنها روتكيت فقمت برفع الأداة مرة أخرى إلى موقع فايروس توتال لفحصها وفعلاً أظهرت النتيجة أن كاسبرسكي اعترف بخطأه وترك "قطيع الأغنام" في حيص بيص، وهذا هو تقرير فايروس توتال بتاريخ 20-03-2009 خلال الـ 48 ساعة الماضية وأثناء سريان هذا الخطأ استقبلت الكثير من طلبات الدعم والاستفسارات حول هذه القضية من كثير من المستخدمين، كما انحط عداد زوار موقعي بدرجة ملحوظة، وتراجعت مبيعات برامجي القليلة أصلاً بشكل ملحوظ، كما فقدت الكثير من الزبائن المحتملين والذين قدموا لموقعي لأول مرة وصادف قدومهم أثناء هذه المشكلة، ولا شك أنهم تناقلوا الخبر ونصحوا معارفهم وأصدقاءهم بعدم تحميل أو حتى الاقتراب من موقع سرقيوة لأنه موقع ينشر الفايروسات، وأية فايروسات، أخطرها على الإطلاق : الروتكيت! أنا الآن أتساءل: - كيف يمكن لشركات الحماية الكبرى أن تتبع بعضها بعضاً كالقطيع لمجرد مجاراة الركب وبدون أدنى تفكير بصحة قرارها؟ وهل تستحق هذه الشركات الثقة بعد كشف تصرفها هذا؟ - من هو المسؤول عن خسارتي؟ هل هو الشركة التي وقعت في الخطأ أولاً؟ أم هي الشركات التي تبعتها بعد ذلك بشكل أعمى؟ - من يفترض به أن يعوضني ويعوض المبرمجين الصغار والشركات الصغيرة عن هذه الخسارة؟ وهل كلمة "نحن آسفون" تكفي؟ ترعبني تلك السلطة المخيفة لشركات الحماية الكبرى والتي تستطيع من خلالها تشويه سمعة أي مبرمج مستقل أو شركة صغيرة حديثة في أقل من دقيقة واحدة لأن ذلك يعني أن مصيرنا وسمعتنا رهن بها فلسان حالها يقول : أسمعي أيتها الشركات الصغيرة، لا يمكنك أن تكوني إلا شركات صغيرة، إياك أن تظني أنك تستطيعين منافستنا لأننا نستطيع في دقيقة واحدة تدميرك! الحمد لله على كل حال أخوكم عصام سرقيوة مبرمج بسيط وأبسط مما تتخيلوا درنة - ليبيا
  5. كيف أزيل فيروس Antivirus 2009

    السلام عليكم مثل هذه الفايروسات المخادعة (Rogue Software) لا ينفع معها كثيراً أدوات إزالة ستاتيكية تعتمد على أسماء الملفات ومواقعها ومساراتها بل أداة خفيفة لا يزيد حجمها على 120 كيلوبايت، ذكية، طيعة، ويمكن تكييفها وتعتمد على تواقيع الملفات، ومن أجل تجنب كل هذه المعاناة صنعت أداة myRT ففي أول محك عملي لها أزالت الأداة هذا الفايروس (Antivirus2009) في أقل من خمس دقائق. رغم أني لم أصنعها له أصلاً! التفاصيل في هذه المشاركة http://www.arabteam2000-forum.com/index.ph...st&p=920636 مع تحياتي
  6. أدوات حماية تهمك

    السلام عليكم عذراً لتأخر الرد لانشغالي بالأداة الجديدة التي سأطرحها إن شاء الله في ردي القادم بارك الله في وجعل لك من دعائك نصيب ووقاك الله شر المرض. مع خالص مودتي واحترامي وتقديري السلام عليكم جميعاً تحديث : أداة جديدة يسرني اليوم أن أعلن عن انطلاقة الأداة الجديدة التي كنت منشغلاً بها طوال الفترة السابقة وقد أطلقت عليها اسم ماي آر تي وإليكم التفاصيل: ما هي أداة ماي آر تي ؟ ماي آر تي هي ببساطة أداتك كفني صيانة المزيلة للفايروسات التي تصنع قاعدة بياناتها بنفسك، فهي تزيل أي ملف تريد منها أن تزيله، تأتي أداة ماي آر تي بتقنية ذكية للتعرف على نصرفات الفايروسات مع قاعدة بيانات لتواقيع الفايروسات فارغة وجاهزة للتعبئة، في حالة ما اكتشفت تقنية ماي آر تي أي ملف مشبوه سواء كان عملية مقيمة بالذاكرة أو ملف مخزن بأحد الأقراص أو ملف مخزن بسجل بدء التشغيل وكان هذا الملف غير مكتشف بواسطة مضاد الفايروسات الذي تستخدمه سواء كان هذا الملف تنفيذي أو غير تنفيذي أو درايفر أو أي نوع من أنواع الملفات، وسواء كان يخص فايروس نشط داخل الجهاز أو مجرد مخلفات لإصابة سابقة بالفايروسات، فإن ماي آر تي سوف تظهر لك هذا الملف لتقرر إن كنت تريد إضافته لقاعدة البيانات أم لا، بمجرد إضافته لقاعدة البيانات فإن ماي آر تي سوف يكون بإمكانها فحص جهازك بحثاً عن هذا الملف المشبوه وعن أي ملفات خفية متعلقة به والتي لا تستطيع تحديدها بنفسك وتزيلها جميعاً من جهازك. وفي حالة أن تقنية ماي آر تي لم تظهر لك أية مكونات مشبوهة فإنه لايزال بإمكانك إضافة أي ملف إلى قاعدة البيانات، فقط أزل علامة الصح من خيار Smart Mode لتظهر لك جميع الملفات ثم أضف ما تريد إضافته. يوما بعد يوم سوف تنمو قاعدة بياناتك الخاصة وسوف يكون بإمكانك فحص جهازك بحثاً عن عدد أكثر من الفايروسات باستخدام قاعدة بياناتك التي كونتها بنفسك. كيف تستخدم أداة ماي آر تي؟ شغل الأداة ثم اضغط على زر ADD اختر من بين قائمة الملفات File System أو قائمة العلميات Running Processes أو قائمة عناصر بدء التشغيل Startup Items ثم حدد المكون أو المكونات التي تريد إضافتها، إسحب وأسقط هذه المكونات باستخدام الماوس على المربع الصغير بجانب واجهة الإضافة وبذلك تكون قد أضفت هذه المكونات إلى قاعدة بيانات ماي آر تي، ثم اضغط زر بداية الفحص Start وسوف تقوم ماي آر تي بفحص جهازك بحثاً عن المكونات التي أضفتها بنفسك لقاعدة البيانات. هل تصدر الأداة تقريراً؟ نعم، تصدر أداة ماي آر تي تقريراً عن جميع المكونات المشبوهة التي عثرت عليها مع بعض المعلومات الأخرى عن جهازك، وينبغي عليك إذا كنت مستخدماً غير خبير أن ترسل هذا التقرير إلى مستخدم خبير ليدلك على المكونات السليمة والمكونات التي يجب إضافتها لقاعدة البيانات وإزالتها من جهازك. لإصدار التقرير شغل الأداة ثم اضغط على زر ADD ثم اضغط على زر Generate Report وسوف يتم حفظ التقرير في ملف باسم myRT_LOG.txt تحذير: أداة ماي آر تي مصممة خصيصاً للمستخدمين المتقدمين وخبراء الصيانة الذين يعرفون عملهم جيداً، المستخدمون العاديون يجب عليهم استخدام الأداة بحذر شديد والعمل فقط على الوضع الذكي Smart Mode وإرسال التقرير الذي تصدره الأداة إلى مختص بالصيانة قبل عمل أي شي. رغم أن الأداة تحتفظ بنسخة احتياطية من كل مكون تقوم بإزالته من جهازك بناء على رغبتك فإنه ينصح بشدة لهؤلاء المستخدمين أن يستخدموا الوضع الذكي Smart Mode وأن لا يقوموا بإزالة الخيار من هذا الوضع، كما يجب عليهم حتى في الوضع الذكي عدم محاولة إضافة أية مكونات لا يعلمون عنها شيئاً، المكونات التي تظهرها ماي آر تي في وضعها الذكي ليست كلها فايروسات أو مكونات ضارة، إن إزالة هكذا مكونات قد ينتج عنه تعطل النظام أو فشل بدء بعض البرامج لديهم. هل يمكن استرجاع ما تمت إزالته أزالته بواسطة الأداة؟ نعم، أداة ماي آر تي تحتفظ بنسخة احتياطية من كل مكون تقوم بإزالته في مجلد بالدليل الرئيسي لقرص النظام باسم myRTVault رجاء راجع ملف سجل الإزالة ضمن هذا المجلد والمسمى myRTLOG.txt هل يمكنني استخدام قاعدة بيانات ماي آر تي لفحص أجهزة أخرى؟ نعم، كمثال إذا كان لديك عشرة أجهزة مصابة بنفس الفايروسات (عادة ما يحدث هذا إذا كانت هذه الأجهزة متصلة ببعضها عن طريق الشبكة) فإنك لن تضطر إلى إضافة الفايروسات إلى قاعدة البيانات في كل مرة تفحص فيها أحد الأجهزة، كل ما عليك هو إضافة الفايروسات عند فحص الجهاز الأول ثم نقل الأداة مع ملف قاعدة البيانات (myRTdb.db) إلى الجهاز الثاني وبدء الفحص مباشرة. لقد أضفت مكوناً إلى قاعدة البيانات واتضح أنه سليم ماذا أفعل؟ لا تقلق، فقط شغل الأداة ثم اضغط على زر Database سوف يظهر لك مدير قاعدة البيانات وتظهر لديك بالقائمة جميع المكونات المضافة، يمكنك بواسطة الأزرار المتاحة إزالة أي مكون من قاعدة البيانات بكل سهولة. مالفرق بين الوضع DEMO والوضع FULL؟ إذا كنت قد اشتريت النسخة الكاملة من الأداة فإنه سيكون بإمكانك استخدام الوضع الكامل Full Mode وبدون أية قيود، أما إذا كنت تستخدم النسخة التجريبية فإن الوضع الوحيد الذي يمكنك استخدامه هو الوضع DEMO هذا الوضع يمكنك من التفتيش عن الفايروسات ولكنه لا يسمح لك بإضافتها في الوضع الذكي، حيث يجب عليك استخدام الوضع العادي وتحديد المكون المشبوه بنفسك وبدون مساعدة الأداة، وبمجرد تحديدك للمكون المشبوه يمكنك إضافته إلى قاعدة البيانات. كذلك وعند بدء الفحص فإن ماي آر تي إذا وجدت أية مكونات من تلك التي تمت إضافتها إلى قاعدة البيانات فإنها لا تقوم بإزالتها بل تنذرك بوجودها فقط. مالفرق بين النسخة الشخصية (Personal Edition) ونسخة المؤسسات (Enterprise Edition)؟ الفرق الوحيد بين النسختين أن النسخة الشخصية لا تعمل إلا على جهاز واحد فقط، هذه النسخة مفيدة للمستخدمين الذين لا يمتلكون إلا جهاز واحد لفحصه باستخدام الأداة، أما نسخة المؤسسات فيمكن استخدامها على عدد غير محدود من الأجهزة واحداً واحداً ولكن ليس في نفس الوقت وذلك طالما كان الجهاز مرتبط بقرص الفلاش الذي يتم ترخيصه عند الشراء، وبالتالي فهذه النسخة مفيدة لفنيي الصيانة الذين يحتاجون لاستخدامها في إصلاح أجهزة زبائنهم. بعد شراء الأداة هل يتم دفع أجور تجديد شهرية أو سنوية؟ كلا، بعد شرائك لأداة ماي آر تي فإنك تمتلكها إلى ما شاء الله وهذا ينطبق على كلا النسختين النسخة الشخصية نسخة المؤسسات. كيف يمكنني شراء الأداة؟ أولاً يجب عليك تحديد أي النسختين تريد شراءها، النسخة الشخصية أم نسخة المؤسسات، وبعد ذلك تتبع الرابط الذي تقودك إليه الأداة للشراء وهو صفحة الأداة ضمن موقع آي سرقيوة سوفتوير، سوف تجد في تلك الصفحة رابطين رابط لشراء النسخة الشخصية ورابط لشراء نسخة المؤسسات، بعد الضغط على أحد الرابطين والوصول إلى صفحة الشراء، يجب عليك تعبئة بياناتك الروتينية كما تفعل عند شراء أي سلعة أخرى من الإنترنت، ولكن يجب التركيز على حقل واحد وهو حقل الرقم التسلسلي للأداة (myRT ID) هذا الرقم هو رقم يتكون عادة من 7 إلى 10 خانات تظهره الأداة عند بداية تشغيلها، قم بنسخ ولصق ذلك الرقم في صفحة الشراء ضمن الحقل المخصص له وأكمل عملية الشراء، وبمجرد اكتمال عملية الشراء سوف تستلم كود التفعيل مباشرة في بريدك الالكتروني وبشكل تلقائي. يمكن تحميل الأداة وتجربتها من خلال من هنـــــــا ملاحظة: في أول محك عملي للاداة طلب مني أحد فنيي الصيانة أن أجرب الأداة على جهاز زبون مصاب بالكثير من الفايروسات ومنها فايروس Antivirus 2009 المخادع والعنيد وقال لي أنه في العادة عندما يرى وجه هذا الفايروس القبيح يقوم عادة بتجربة العديد من الأدوات بدون فائدة أو يقوم بتركيب أنتي فايروس وتحديثه من الإنترنت الأمر الذي يستغرق وقت طويل في البحث والتحديث والفحص وليس دائماً ينجح الأنتي فايروس أو تنجح الأدوات في عملها لأنها كلها تعتمد على قاعدة بيانات ثابتة وغير ديناميكية ولا يستطيع فني الصيانة تكييفها على حسب الوضع الراهن كما هو الحال في أداة myRT ولهذا غالباً ما يلجأ في النهاية إلى تهيئة الجهاز (فورمات) وتركيب النظام من جديد، فقلت له دعنا نجرب، قمت بإضافة مكونات الفايروسات إلى الأداة ثم بدأت الفحص وأعدت تشغيل الجهاز ولا تصدقوا دهشة الفني حين رأى أن جميع الفايروسات العنيدة اختفت في غضون خمس دقائق وعاد الجهاز كما كان قبل الإصابة وبدون استخدام أي برنامج حماية أو أية أداة أخرى غير أداة myRT وأقول أداة myRT فقط، وحين جاء الزبون صاحب الجهاز تقاضى عن عمله هذا 15 دينار ليبي (12 دولار أميركي)، وقال لي أن أحد المعاهد التعليمية في المدينة لديها في المعمل عدد 40 جهاز مصابة بنفس الفايروس وعمل فورمات لها كلها أمر غير مجدي وغير منطقي ولذلك سوف أتصل بهم لتنظيف أجهزتهم باستخدام هذه الأداة وأطلب 5 دينار على الجهاز الواحد، فتخيل أخي القارئ إذا كنت فني صيانة أو تدير محلاً لإصلاح أجهزة الكمبيوتر وتنظيفها من الفايروسات كم ستوفر عليك هذه الأداة من الجهد والوقت وتركيب مضادات الفايروسات (المقرصنة) وتركيب ويندوز (المقرصنة) وكم ستدر عليك هذه الأداة من ربح، فهل ستشتري الأداة لأنها تستحق أم أنك ستستخدم نسخة مقرصنة منها أيضاً وتضع في بطنك وبطون أطفالك حمماً من النار؟! مع تحياتي عصام سرقيوة مدير ومؤسس شركة آي سرقيوة سوفتوير www.sergiwa.com درنة - ليبيا
  7. أدوات حماية تهمك

    السلام عليكم تظهر هذه الرسالة لأنني زودت RRT بروتين فحص ذاتي فإذا وجد هذا الروتين أن هناك اختلافاً بين النسخة الأصلية النظيفة وبين النسخة المستخدمة لديك تعطيك هذا التحذير. تعديل ملف RRT التنفيذي لا يمكن أن يحدث إلا في أربع حالات وهي : 1 - محاولة تكريك روتين الأداة وإهمال روتين الحماية الذاتية ثم تشغيلها. 2 - تخريب الأداة عند نسخها أو تحميلها من الإنترنت. 3 - وجود برنامج مراقبة (Execution Monitor) يمنع الأداة من العمل بشكل طبيعي. 4 - إصابة الأداة بفايروس EXE Infector مثل Sality الحالة الأخيرة لا يمكن إلا لمستخدم ذكي أن يستفيد منها ويستغلها في معرفة ما إذا كان جهازه مصاب بفايروس من هذا النوع... فعلاً ربي يحفظك. ملاحظة: يمكن لأي شخص الحصول على الأداة الكاملة من RRT (وغيرها من برامجي) مقرصنة ومكركة في كل أنحاء الإنترنت والبركة في قراصنة الصين وروسيا وأوربا الشرقية وبعض العرب المسلمين (ولا أقول إلا حسبي الله ونعم الوكيل) ولكن أن تحصل على النسخة الشرعية والكاملة من مبرمج الأداة نفسه فهذا هو الشرعي وهو في حالتك بالذات أطيب وأدل على قبول الهدية فارجو ألا تخيب رجائي وتقبل هديتي. أريد منك أن تقبل مني كود تفعيل النسخة الكاملة من RRT أولاً كهدية وعربون امتنان وتقدير وثانياً لكي يمكنك ملاحظة أخطاء أو قصور في النسخة الكاملة قد لا يمكنك ملاحظتها في النسخة المحدودة المجانية فقط أكتب رقم RRT ID في ردك القادم وسوف أرسل لك كود التفعيل برسالة خاصة. تحياتي ومودتي
  8. أدوات حماية تهمك

    السلام عليكم الأخ العزيز AND لا أصدق أن مشاغل الحياة (غير متعلقة بالبرمجة) أخذتني حتى أنني منذ ما يقارب شهرين لم أزر المنتدى وليلة البارحة فقط زرت الموضوع فانتبهت لسؤالك. ملاحظات ذكية كما هي كل ملاحظاتك وأنا آسف شديد الأسف أنني لم أنتبه إليها في وقتها لأن ذلك أضاع علي فرصة تصحيح الأخطاء بسرعة. الآن تمت معالجة ذلك ويمكنك التجربة وسوف تلاحظ أن الفورم الرئيسي لـ RRT سوف يظهر إذا كان مصغراً "Minimized" وحصل خطأ في Windows Expolrer فقط شغل الأداة ثم صغرها في System Tray وبعد ذلك أغلق الـ Explorer قسراً بواسطة التاسك مانجر ولاحظ ما يحدث. النسخة المعدلة والمنقحة تم إعطائها الرقم RRT v4.8.0.5 ويمكنك تحميلها وتجربتها من هنا إذا كان هناك ملاحظات أخرى أو كان لديك ملاحظات على التعديلات الأخيرة فأخبرني بها. أخي AND يعلم الله وأقولها بلا مجاملة ولا حب للثرثرة أنك أفضل ملاحظ أو ما يمكن تسميته (Beta Tester) رأيته في حياتي وأتمنى ألا تبخل علي بملاحظاتك. دمت بألف صحة وعافية
  9. أدوات حماية تهمك

    السلام عليكم أخي الكريم ارجو توضيح ماذا تقصد بكلمة "كما يجب" وشكراً تحديث بخصوص أداة iPMS تم إضافة عدد 10000 (عشرة آلاف) فايروس إلى الأداة ليصبح المجموع 60,000 فايروس يرجى التحديث إما بتحميل الأداة من جديد أو تحميل قاعدة البيانات فقط: لتحديث الأداة بالكامل (البرنامج + قاعدة البيانات) أنقر هنا لتحديث قاعدة البيانات فقط أنقر هنا مع تحياتي
  10. أخي M.555 أنت أكثر لطفاً من أكثر شخص لطفاً قابلته في أحد المنتديات وإلا فليس حل مشاكل الكمبيوتر حكراً على أحد بما فيهم أنا، إنما هي التجربة والخطأ والتي قد يتعرض لها شخص ولا تمر بشخص آخر، ولكن وعلى كل حال، هذا الحل الذي طرحته موجود مسبقاً ومنذ فترة طويلة ولكن ليس بأحد أدواتي المجانية بل ببرنامجي غير المجاني CaSIR فهو في حال تفعيله يقوم بإرجاع قيم الربط هذه لكافة الملفات التنفيذية ومن بينها ملفات reg إلى قيمها الأصلية تماماً بنفس الطريقة التي طرحتها شركة سيمانتيك. مع تحياتي واحترامي
  11. من الصعب التحديد خصوصاً مع قلة المعطيات والتفاصيل وعدم وجود الجهاز أمامي على كل حال... ملفات reg تنفيذها مرتبط ببرنامج regedit.exe فهل يعمل هذا البرنامج عندك بشكل سليم عند تشغيله من سطر الأوامر؟ Start Menus >> Run >> regedit إذا كان يعمل بشكل سليم فهل أنت متأكد من صحة ملف reg نفسه؟ ويندوز لا يمكنه استيراد ملفات الريجستري إلا إذا كانت بصيغتها المتعارف عليها! إذا كان الملف سليم ويعمل على الأجهزة الأخرى إلا جهازك هذا فجرب إعادة ربط ملفات reg بمحرر الريجستري من جديد، بمعنى أن تدخل على ال File Association ثم تقوم بتغيير البرنامج المرتبط وليكن calc.exe وتحفظ التغيير ثم تعود من جديد لتغيير الارتباط إلى برنامج regedit.exe وتخفظ التغيير. إذا لم يفلح هذا كله فليس هناك حل آخر يسعفني حتى هذه اللحظة إلا إذا زودتني بمزيد من التفاصيل ما يضيء لي الطريق!!!! تحياتي
  12. السلام عليكم بالنسبة لملفات reg ماذا يحدث بالضبط حين تنقر عليها نقرتين? هل تظهر رسالة خطأ مثلاً؟ أم لا يحدث شيء بالمرة؟
  13. السلام عليكم نعم قطعاً هو مشبوه، وهل قلت أنا خلاف ذلك؟ وهل قال كاسبرسكي خلاف ذلك، مجرد وضع قيمة في بدء التشغيل كافية لإنذارك بذلك وافعل أنت بناء على الإنذار ما تريد! أخي M.555 شروحاتي الخاصة بآليات عمل برامج الحماية هي سلاح ذو حدين ففي حين يستفيد منها المبرمجين الجدد في جعل برامجهم أكثر موثوقية وأقل عداوة لبرامج الحماية، يستفيد منها هواة صنع الفايروسات في خداع برامج الحماية لتمرير فايروساتهم، فكلما ازددت فهماً لآلية عمل برنامج الحماية ازددت مقدرة على خداعه، ومن أجل ذلك تراني أتحفظ وأراقب كل كلمة أقولها وإلا فإن هناك المزيد والمزيد! على كل حال فهمت قصدك، إلا أن العملية التي تريد تنفيذها سيتم صدها، فكاسبرسكي لا يراقب فقط مفتاح بدء التشغيل في الرجيستري Run بل كل مفاتيح بدء التشغيل وكل مجلدات بدء التشغيل وكل ما يؤدي إلى بدء التشغيل ولذلك سوف يتم صد برنامجك بمجرد وضعه في مجلد بدء التشغيل إذا توافرت فيه بقية الشروط. مع تحياتي
  14. السلام عليكم أولاً، كاسبرسكي لا يعتمد فقط على التقنيات "الكمبيوترية" الجامدة في التعرف على التصرفات المشبوهة، فهو يتضمن منطق وذكاء إنساني وخبرة مسبقة بالواقع المعاش، ففايروسات اليوم 90% منها لا يزيد حجمه على 100 - 300 كيلوبايت وعليه، تستثنى البرامج الضخمة من تقنية Heuristic لأن الواقع يؤكد ذلك وتسلم فقط لتقنية Proactive Defense وذلك لضمان عدم التأثير على أداة النظام بالإضافة إلى أن فحصها بال Emulator غير منطقي أو بالأحرى غير "واقعي" لعدم وجود فايروسات ضخمة الحجم عادة. ولكن وكما قلت سابقاً، فإن معادلة الخفة/القوة تبقى معادلة صعبة جداً وكاسبرسكي هو في رأيي أفضل برنامج وفق بين شطري هذه المعادلة وذلك بالتقنيات الذكية للتعرف على النشاطات المشبوهة للبرامج وأي منها يجب فحصه بال Emulator وأي منها يجب فحصه بال PDM وأي منها يجب أن يسلم لل File AV حتى يصل في النهاية لافضل توافق. أرجو أن يكون في هذا بعض التوضيح مع تحياتي
  15. السلام عليكم جميل جداً ... أرجو أن يتسع صدرك للشرح كما قلت سابقاً مثالك هذا لا يتم فيه النسخ من داخل شفرة البرنامج. أنت لديك ملفان أحدهما يقوم بنسخ الآخر من خارج الشفرة البرمجية وكلا الملفين موجود بكامل كيانه مسبقاً ولم يتم تكوينه لحظة التشغيل، هذا التصرف عادي وهو شبيه بتصرف سكريبتات ال Setup والتي كما قلت لك لا تفعل شيئاً سوى فك الضغط عن ملفات موجودة مسبقاً إلى مجلد مؤقت ثم نسخها إلى أي مجلد تريد وبالطبع لا يمكن لكاسبرسكي اعتبار هذا التصرف خطر لأنه بهذا سوف يعتبر جميع ملفات ال Setup خبيثة. مثالي أنا يقوم بنسخ نفسه إلى مجلد السيستم أو بالأحرى "توليد" نسخة منه لم تكن موجودة مسبقاً في حزمة البرنامج أصلاً لأني أعطيتك ملف واحد وهذا الملف لا يحتوي على ملف آخر مضغوط ليتم فك الضغط عنه بل يتم تكوين الشفرة البرمجية له وتوليدها لينتج عن العملية ملف جديد كلياً لم يكن موجوداً أصلاً ثم بعد ذلك يتم وضع هذه النسخة المولدة في مجلد السيستم، هذا التصرف خبيث قطعاً لأنه 1- تسبب في خلق برنامج جديد لم يكن موجوداً 2- تم وضع هذه النسخة المولدة في مجلد السيستم 3 - تم وضع قيمة لها في الريجستري. هذه التصرفات هي عادة تصرفات الفايروسات، فالفايروسات لا تأتي جاهزة ومضغوطة ليقوم برنامجها الرئيسي بفك الضغط عنها ووضعها في جهازك، بل تأتيك على شكل ملف واحد يقوم هو بخلق شفرة جديدة لبرنامج جديد في كل مرة يقوم بالتنفيذ. جوابك عن السؤال : "لماذا لا تعلن تقنية Heuristic عن وجود فايروس وتمنع تشغيل الملف إلا بعد ضغط البرنامج؟" غير صحيح! الجواب الصحيح يتم التوصل إليه بتتبع عملية مراقبة كاسبرسكي عند الوصول لأي ملف File access عندما لا يكون البرنامج مضغوطاً يفترض كاسبرسكي أولاً حسن النية (المتهم بريء حتى تثبت إدانته) لأن ليس هناك صانع فايروسات يصمم فايروس بدون ضغطه خاصة صناع الفايروسات الموجودون على الساحة هذه الأيام والذين تتسم أعمالهم بكبر حجوم البرامج نظراً لأن برمجة الفايروسات هذه الأيام أصبحت سهلة ويتم تعاطيها من قبل حتى المبتدئين وهؤلاء لا يبرمجون فايروساتهم بلغات أسمبلي أو C أو حتى باسكال (آااه سقى الله فايروسات زمان) بل بلغات فيجيوال بايسك ودلفي وغيرها من بيئات البرمجة الجاهزة (وليس لغات البرمجة) وهي تتسم بكبر حجم البرامج التي تنتجها، وحيث أن سرعة انتشار الفايروس يعتمد أساساً على صغر حجمه فإنهم يلجؤون إلى ضغطها لفشلهم في إصدار برامج صغيرة أصلاً. إذن هناك معطيات لكاساسبرسكي إذا توفرت في أي برنامج فهو خبيث قطعاً ولا يمكن عند توافرها جميعاً تطبيق مبدأ "المتهم بريء حتى تثبت إدانته" بل يتم تطبيق مبدأ معاكس وهو "المتهم مدان حتى تثبت براءته"، هذه المعطيات هي : 1 - البرنامج من شركة جديدة غير موثوقة 2 - البرنامج مضغوط بأحد ضواغط البرامج 3 - البرنامج يولد نسخه من ويضعها في مجلد السيستم 4 - البرنامج يضع قيمة للنسخة المولدة في بدء التشغيل عند وصولك لبرنامج من هذا النوع تقوم تقنية Heuristic بتشغيل البرنامج في بيئة افتراضية فإذا توفرت فيه هذه المواصفات مجتمعة يتم منعه من العمل حتى يتم إرساله إلى معامل كاسبرسكي ومعالجة ال False Positive alarm وطبعاً لا يمكن اعتبار هذا تطرفاً من كاسبرسكي بل يعتبر جهلاً وغباءً من المبرمج، بمعنى أن مبرمجاً كهذا وضع كل هذه المعطيات مجتمعة في برنامجه لا يستحق برنامجه أن يدخل الساحة أصلاً لأنه ينم عن جهل صاحبه فضلاً عن سوء نيته، لأنه إذا كان جاهلاً ببديهات كهذه فلا يتوقع منه أن يصدر عنه برامج ذات فائدة للمستخدمين حتى ولو لم تكن فايروسات، وإلا فالشركات الكبرى والمحترمة والمبرمجون الحقيقيون يتجنبون هذا لأنه بديهي بالنسبة لهم فلا يبقى إذن إلا برامج هواة صناع الفايروسات فيصدق الحدس عليهم. أما إذا لم يكن البرنامج مضغوط فإن كاسبرسكي يفترض فيه حسن النية، ولكن ليس بشكل مطلق، بل يقوم بتسليمه إلى التقنية التالية وهي Proactive Defense وهي التي تقرر إن كان هناك تصرف خبيث أم لا. نصل بعد هذا التحليل إلى قاعدة جديدة وهامة عند تطوير أي برنامج وهي: إذا كنت مبرمجاً جديداً وكان برنامجك يولد نسخه منه ويضعها في مجلد السيستم ثم يضع قيمة للنسخة المولدة في بدء التشغيل فإياك أن تضغط برنامجك. بمخالفة هذه القاعدة لا تجعل برامج الحماية تشك في برنامجك فقط بل تمنعه من العمل أساساً! بالنسبة لبرنامج لبرنامج AVG فهو من البرامج التي من عادتها إصدار الإنذارات الخاطئة فهو كما يقول أخوتنا المصريين "نازل عمال على بطال" إنذارات على أبسط شيء وأنا نفسي أصدر هذا البرنامج إنذارات حول أداتي RRT من قبل وخاطبتهم شخصياً ليزيلوا الإنذار الخاطئ، يبقى على أخينا العزيز يمان أن يخاطبهم بدوره. رغم أني لا أعول كثيراً عليهم ولا على غيرهم بل كل ما يهمني هو كاسبرسكي لأني أعرف نزاهته وقوته في نفس الوقت، ولذلك أنا دائماً أقول : إذا أصدر جميع برامج الحماية في العالم إنذارات بوجود فايروسات في أدواتي ما عدا كاسبرسكي فلن أهتم :) أرجو أن أكون أوضحت كل شيء وإذا ظل هناك غموض أرجو الاستفسار مع تحياتي