• الإعلانات

    • فيصل الحربي

      تسجيل عضوية جديدة في المنتدى   01/31/2016

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته  عزيزي العضو الجديد :  حاليا رسالة الإيميل لتأكيد صحة إيميلكم تذهب للبريد العشوائي ( جاري حل المشكلة )  فإذا لم تجد رسالة التحقق من إيميلكم في صندوق الوارد لديكم إتجه للبريد العشوائي ( JUNK)  وقم بتفعيل إشتراككم من هناك   

محمد بدوي

إدارة الفريق العربي
  • عدد المشاركات

    3,976
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ اخر زياره

السمعه بالموقع

83 جيد

1 متابع

عن محمد بدوي

  • الرتبة
    مؤسس و مدير الفريق العربي للبرمجة
  • تاريخ الميلاد 11/19/1978

طرق الإتصال

معلومات الملف الشخصي

  • الجنس ذكر

أحدث الزائرين لملفلك الشخصي

17,065 زياره للملف الشخصي
  1. طلب صغير

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته مع اسفي الشديد لتركك المنتدى و أعتذر عن تأخري بالرد أيضا و بالنسبة للموضوع فلك الحق أن تنقل مقالاتك بالتأكيد و لك كامل الحق بعدم الاشارة للفريق العربي للبرمجة إن كانت هذه المواضيع لك , و الاشارة فقط هي حق في حال كانت مقالات شخص أخر أو يقوم هو أيضا بنقلها بالاتفاق معك إلى أي مكان فهي حق له , وليس الهدف الاشارة للفريق بقدر الاشارة لصاحب المقال لكي لا تضيع حقوقه هو أما نحن فأجرنا عند الله بإذن الله مع العلم أنه لن نقوم بحذف المقالات من الموقع فهي أيضا تعتبر تاريخ و مرجع لمن بالموقع بالتوفيق للجميع
  2. السلام عليكم للاسف ياعزيزي اقراء الشرط (3) خيرها بغيرها بإذن الله بالتوفيق
  3. السلام عليكم بما أنك المشارك الوحيد فأنت الفائز بالتأكيد و بانتظارك يوم السبت في في مقر نادي الحاسب الالي بالتوفيق
  4. خصيصا لأعضاء الفريق العربي للبرمجة سيتم منح (مقعد مجاني) في دورة برمجة تطبيقات الأيفون و الموجودة تفاصيلها هنا http://www.zarcony.com/blog/?p=10 شروط المسابقة: 1) أن يكون المتقدم (رجل) و تنطبق عليه شروط حضور الدورة كما هو في الوصلة السابقة. 2) الجائزة عبارة عن سحب على (مقعد) لدورة برمجة تطبيقات الأيفون قيمته (9) ألاف ريال سعودي. 3) لا يتم تعويض الفائز بأي صورة أخرى كما لا يمكن تحويل المقعد لشخص أخر أو تأجيله لدورة أخرى. 4) أن يكون المشارك عضوا في الفريق العربي للبرمجة. 5) الإجابة على السؤال التالي عبر رد على هذا الموضوع. س) ما هي أدوات التطوير اللازمة لبناء تطبيقات (Native) على منصة (iOS) و الموجهة لأجهزة (iPhone/iPad/iPod)؟ 6) ستتم عملية الفرز أليا و ذلك بتسجيل أسماء كل من قام بالاجابة الصحيحة على الموضوع و من ثم ادخالها في تطبيق مخصص للسحب الالكتروني و يتم اعلامه مباشرة. 7) أخر موعد للمشاركة في يوم (الأثنين) الموافق (05/12/2011) و ذلك قبل الساعة 11:59 مساء و سيتم السحب مباشرة و اعلام الفائز باليوم التالي بالتوفيق للجميع
  5. بحمد الله تم الانتهاء من كتابي الخامس (تويتر الطيور على أشكالها تقع) و هو متوفر للتحميل و أنتظر أرائكم و اقتراحاتكم http://aarraa.net/Twitter_Book_BFFT.pdf بالتوفيق
  6. قمنا بالأمس و لله الحمد بعقد ورشة العمل الأولى و الخاصة لبناء طبيقات موجهة لأجهزة الايفون بواسطة بيئة (XCode) و لغة (Objective C) و التي أقيمت في مقر حاضنة بادر للتقنية , في البداية و عندما أعلنا عن الورشة لم نكن نتوقع هذا العدد الكبير من الإقبال و لكننا أردنا أن نتعرف أكثر على مستوى الحضور فطلبنا منهم التسجيل المسبق للحضور, و لله الحمد هذه الخطوة ساعدتنا في تحديد مستوى الحضور لاستهدافهم بما يتناسب مع تطلعاتهم, و كذلك الحال استطعنا أن نتأكد الاهتمام الكبير للحضور حيث أنه أكثر من (50%) من الحضور اعتذرنا منهم و ذلك لاكتمال العدد و قد قمنا بإقفال التسجيل قبل الورشة بخمسة أيام و التي لم نعلن عنها أصلا إلا قبل عشرة أيام أذا بنصف المدة وصلنا لضعف العدد من المهتمين و هذا يجعلني أفكر جديا في تكرار التجربة و اختيار مكان اكبر خلال الورشة و التي حضرها أكثر من (85) شخص و الذي وفرنا فيه مكان للنساء بشكل منفصل اقترح الجمهور أن نوفر دورة تدريبية تفصيلية و لذا قمنا بالإعلان عنها اليوم عبر التسجيل عبر نموذج التسجيل التالي (اضغط هنا) و الذي بناء عليه سيتم تحديد المكان و الزمان الذي سيكون بعد فترة الاختبارات مباشرة بالتحديد و كذلك التكلفة , كما نتمنى منكم إخبار أصدقائكم و المهتمين عن هذه الدورة لعلهم يكونوا معنا و نستطيع إقامة الدورة بأقرب وقت كما يمكنكم الرجوع لمراجعة ماقيل عن الورشة عبر تويتر على الهاش تاج التالي (#ZMobDev2011) في المحاضرة الأولى قام المهندس إيهاب خياري المدير الإقليمي لشركة كوالكم بالفاء محاضرة تعريفية عما تقدمه شركة كوالكم من إسهامات لدعم المطورين و قد أخذنا بجولة رائعة وتعريفية تجعلنا نتأكد من فوائد (البحث و التطوير) و الذي تعتمد عليه شركة كوالكم حيث أنها هي صاحبة تقنية (3G ) الجيل الثالث لنقل البيانات عبر الهواتف المحمولة و لمجرد امتلاكهم الحقوق فأنه تقوم بأخذ ما نسبته (2%) من كل جهاز يستخدم هذه التقنية و هذا ما يدر عليها سنويا مالا يقل عن (15 مليار دولار) في المحاضرة الثانية قمت بتقديم محاضرة عن تحت مسمى (تطبيقك الأول من الفكرة و حتى التسويق) و الذي تحدثت فيه عن المميزات و الخصائص التي يجب أن يكون عليها التطبيق الناجح و أخذت الجمهور بجولة على التطبيقات الناجحة و كيفية بنائها و يمكنك استعرضا المحاضرة من هنا تطبيقك الاول من الفكرة و حتى التسويق (اضغط هنا لرؤية العرض) أهم النقاط في محاضرتي كانت عن : أن التطوير للاجهزة الكفية يجب أن يأخذ بعين الاعتبار عدة محاور أهمها محدودية المساحة و خدمة المستخدم المتنقل و الشكل الجذاب و التكامل مع الشبكات الاجتماعية و كذلك الحال القيمة المضافة للتطبيق فكما في العرض فإنه من الصعب جدا أن تجد فكرة جديدة و لربما الفكرة الجديدة تحتاج إلى تسويق أكبر و لذا فمن المهم البحث عن القيمة المضافة للتطبيق و في العرض ايضا عرض لبعض قصص نجاح التطبيقات و كم تكلفتها و كم درت من دخل على اصحابها في المحاضرة الثالثة و التي كانت محاضرة عملية و التي قام بها المهندس عبدالعزيز بن شلهوب بتطوير تطبيق (iUnderstand) و الذي يقدم عرض بسيط لبعض خصائص الجهاز لمحاكاة الكلمة المشهورة للرئيس المخلوع (بن علي – أنا فهمتكم) و يمكنكم استعراض العرض التقديمي الخاص بالورشة من هنا , كما يمكنكم تحميل الكود المصدر الخاص بالمشروع و الذي قمنا بشرحه خلال الورشة من هذه الوصلة بناء تطبيق أنا فهمتكم (اضغط هنا لرؤية العرض) في المحاضرة الاخيرة و التي كانت عبارة عن ورشة عملية لبناء التطبيق تحدثنا فيها عن تاريخ لغة برمجةobjective c و كيف أن اللغة القديمة NeXT والذي ابتكرتها ابل مازالت هي المسيطرة في اللغة حتى الان الموضوع كاملا على مدونتي http://www.badwi.com/blog/?p=1006
  7. الأرشفة الالكترونية أو كما يسميها البعض بالصادر و الوارد أو متابعة المعاملات أو متابعة المهام أو تطبيقات سير العمل ما هي إلى مسمى لمفهوم و حيد وهو برامج إدارة الوثائق أو ما تسمى (DMS) اختصار إلى (document management system) و هي تشترك بالمفهوم و لكن قد تختلف بالهدف النهائي و الوظائف كما الحال مع أي تطبيق حاسوبي , فإدارة الوثائق كنظام أو مفهوم عام يشمل كل ما سبق من تعريفات و يمكن تخصيصه بشكل أو بأخر ليتناسب مع الحاجة أو الوظيفة المحددة التي تريدها في عملك الخاص فالأرشفة كمفهوم عام يعتمد على حفظ و تصنيف الأوراق بطريقة يسهل الرجوع لها و يمكن ذلك عبر خزائن أو رفوف خاصة مع وضعها و ترتيبها داخل ملفات أو مجلدات مع تسميتها أو تعليمها بألوان مختلفة تختلف بطبيعة هذه الأوراق الآن و بدخول الحاسوب فإن العملية أصبحت أسهل و توفر المزيد من المرونة و الإمكانيات و سهولة في الاسترجاع و الفهرسة و الوصول و بالتأكيد تقليل التكاليف على المدى القصير و الطويل و تقليل الأوراق و تكلفة عملية المحافظة عليها و تكلفة أماكن تخزينها التاريخ المعروف لتطبيقات / برامج إدارة الوثائق يعود إلى بداية الثمانينات و التي كانت بالأساس تعتمد على تصوير الوثائق الورقية لتحويلها إلى هيئة الكترونية بشكل صورة و من ثم فهرستها و تصنيفها لسهولة الرجوع لها , و من هنا فإن المفهوم الأساسي كان هو بتحويل الشكل الورقي الملموس إلى ملفات الكترونية و حفظها و تسمى هذه المرحلة بأرشفة الوثائق و ذلك بتخزينها و حفظها بشكل الكتروني مع وضع ما يسمى بتعريف أو فهرسة أو (Tags) أو (Meta Data) كوسوم تعريفية لهذه الوثيقة بعد ذلك بدئت تدخل المزيد من الوظائف و الإمكانيات على هذه التطبيقات للاستفادة من هذه الصور المحفوظة, فليس الهدف هو مجرد الحفظ و لكن يمكن التعامل مع هذه الوثائق لزيادة الفعالية كتحريكها مثلا مابين الموظفين و الإدارات أو ربطها بالمزيد من الوصوفات / الوسوم (Meta data) لتكون كسجل تعريف لكل معاملة / وثيقة / ورقة مدخلة في النظام و يمكن التعامل معها على أنها وحدة مستقلة مثلا في حالة الصادر و الوارد بحيث يتم فصل تلك المعاملات الواردة عن تلك الصادرة عن الجهة مع إثرائها بالمزيد من الوصوفات و السجلات لمعرفة حالتها أو الإجراءات المتخذة عليها أو الحالات التي يمكن ان يرجع لها أو ربط الصادر منها بما يتعلق بالوارد أو العكس هذه المقالة برعاية برنامج (دوكشيف) لادارة و أرشفة الوثائق بعد تلك المرحلة تأتي مرحلة التكامل مع أنظمة أخرى بحيث يمكن مثلا ربط تطبيق الأرشفة بتطبيق مستقل للصادر و والوارد أو كما الحال في الوضع الحالي بحيث تكون تطبيقات ادارة الوثائق متضمنة هذه الوحدة , و لكن التكامل يتعدى ذلك ليشمل تطبيقات خارجية , على سبيل المثال تطبيقات إدارة موارد المؤسسات (ERP) , مثلا و لنعتبر أن تطبيق جزئي مثل تطبيق شؤون الموظفين و الذي يحتوي على كل ما يخص العاملين في جهة ما وتود أن ترتبط بتطبيقات إدارة الوثائق للاستفادة من إمكانية حفظ الوثائق مثلا كحفظ صور شهادات الموظف أو حتى القرارات الرسمية التي تخصه خلال عمله بهذه الجهة في المرحلة التالية تأتي عملية المشاركة و توزيع أو أحقية الوصول لهذه الوثائق , فمجرد حفظها لا يعد طموحا إن كان الوصول لهذه الوثائق من قبل طرف وحيد أو إدارة محددة مثلا و لتكن كإدارات الاتصالات الإدارية كما تعارف على تسميتها و التي تكون مخولة بالعادة بهذا العمل , ومن هنا يمكن أن يكون هناك أحقية وصول أكبر للوثيقة ضمن جميع أفراد المؤسسة بصلاحيات محددة كل بحسب تخصصه و بهذا يمكن الاستفادة من الوصول لهذه المعلومة أو حتى المشاركة في إضافة المزيد من الوثائق من أجل حفظها في مكان أمن يسهل الوصول له أو حتى مشاركتها عبر تحريكها عن طريق الأنظمة للوصول إلى ما يسمى تطبيقات سير المعاملات (Work flow) في هذه المرحلة من المهم الاعتماد على وظائف الحماية للوثائق سواء من عدم وصول الشخص الغير مناسب أو غير المخول لها أو حتى من تغيير أصول هذه المعاملات و التلاعب بها سواء عن طريق الخطأ أو العمد, و هنا تأتي الوظائف الأساسية لتطبيقات إدارة الوثائق مثلا (Auditing) التوثيق و التي تعني بتوثيق كافة العمليات التي تتم على كل وثيقة مثل من اطلع عليها , أو قام بتعديلها , و غيرها من العمليات التي تمت من قبل أي مستخدم للنظام له أحقية الوصول لهذه الوثيقة, و بما أن فترة حياة الوثيقة قد لا تبقى كما هي فإن هناك المزيد من الشروحات / الملاحظات أو الأختام أو التواقيع عليها , فهناك عدة إصدارات من هذه الوثيقة خلال فترة حياتها و التي تأتي وظيفة (versioning) أو ما تسمى بتعدد الإصدارات لكل وثيقة , و التي تجد فيها عدة نسخ من نفس الوثيقة و لكن بإضافات أو تعديلات عليها مثلا توقيع إضافي أو ختم أو مرفق على سبيل المثال في يومنا الحالي و في المستقبل القريب بدء اعتمادنا على الأوراق يقل و بدئت تحل عنها المراسلات و الملفات الالكترونية و لذا فإن تطبيقات إدارة الوثائق لا تدعم فقط الوثائق الورقية التي حولت إلى صور بهيئة الكترونية, لتكون بصيغة ملفات الكترونية بل تدعم كذلك الملفات الالكترونية بصيغها المتعددة , على سبيل المثال ملفات مايكروسوفت اوفيس مثل (MS Word أو MS Excel) و غيرها , و بما أن هذه الملفات الكترونية فإن هناك المزيد من الخصائص التي يمكن أن تتاح لها تقنيات التعرف الضوئي هذه التقنية و المسماة (OCR) اختصارا إلى (Optical Character Recognition) و التي تعني التعرف الضوئي على الحروف , هي تقنية متخصصة في إمكانية تحويل النصوص من شكلها كصورة إلى ملف الكتروني يمكن تحريره, لإيضاح المعنى بشكل أكبر , عند وصولك خطاب بالفاكس و قمت بسحبه عن طريق جهاز الماسح الضوئي لإدخاله في نظام إدارة الوثائق فأنت فعليا قمت بإدخال صورة على الجهاز , و التطبيق لا يعرف محتوى هذه الصورة و لا على ماذا تحتوي, و لذا كانت هذه الحلول لإمكانية تحويل النصوص في الصور إلى نصوص الكترونية لإمكانية البحث في محتوى الوثيقة , ولذا فإن الملفات الالكترونية مثل (MS Word) هي ملفات يمكن تحريرها و يمكن للأنظمة عبر استخدام أدوات مقدمة من الشركات التي تزود هذه الملفات في إمكانية الوصول إلى محتوى هذه الوثائق و البحث داخلها مما يوفر مرونة أكبر هذه المقالة برعاية برنامج (دوكشيف) لادارة و أرشفة الوثائق ما هو أفضل تطبيق لإدارة الوثائق؟ هذا السؤال مغلوط فلا يمكن أن تقول ما هو أفضل تطبيق بشكل عام و لكن هناك عدة معايير تحدد ما هو أفضل تطبيق إدارة وثائق بناء على حالتك و لعل أهمها السعر بالنسبة للبعض , فتطبيقات إدارة الوثائق العالمية و المشهورة مرتفعة السعر بل و تصل إلى مئات الألوف من الدولارات و مشكلة التكلفة لا تتوقف عند الشراء فقط بل تتعدى ذلك في عملية الإدارة و الصيانة و التخصيص بحيث يتطلب الأمر ثروة كبيرة لا يمكن أن يراها البعض في البداية , فهذه التطبيقات كبيرة و معقدة و كثيرة الوظائف لمحاولة تغطية كافة حاجات كل العملاء و لذا فإن إدارتها و التعامل معها تحتاج إلى موظفين مدربين بل و متخصصين في إدارتها و صيانتها و سيضيف هذا الكثير من التكاليف على الجهة خلال فترة حياة هذه التطبيق و التي في عرف و عالم التطبيقات لا يمكن أن يتم الاعتماد على تطبيق وحيد مدى الحياة فهناك دائما تغيرات في الأنظمة أو احتياج الشركات قد تتطلب من البعض الانتقال من تطبيق إلى أخر و هذا يعني ضياع الاستثمارات الكبيرة التي دفعت و لذا فأنا أنصح الجميع بأن يبحث عن التطبيق المناسب لحاجته أولا عبر تحديد الخصائص التي هو يحتاجها فعلا و ليس الذي يعتقد بأنه يحتاجها أو سمع بأنها وظائف مهمة , فمجرد أنها مهمة لا يعني بالضرورة أنها مهمة لك أو أنك قد تستخدمها خلال فترة حياة استخدام التطبيق, فلما تقوم بدفع أموال مقابل أشياء قد لا تستخدمها طوال حياتك؟ بل و قد تحتاج إلى خبراء ليستطيعوا أن يطوعها للعمل لك ! كما الحال وجب التنويه بأن الكثير من الأنظمة تستخدم طرق خاصة لحفظ الوثائق أو صيغ خاصة و مشفرة مما تسبب في إشكال كبير عند محاولة الانتقال في المستقبل لنظام أخر , فطبيعة التقنية بأنها سريعة التطور , فكما الحال مع الكثير من الجهات الحكومية التي تعاملت معها فإنها كانت تستخدم طرق قديمة مثل (مايكرو فيلم) في عمليات الأرشفة و من ثم انتقلت لنسخها على وسائط تخزين خاصة لم تعد متوفرة و لا يوجد لها أي دعم و حتى إن بعض شركاتها الموردة أقفلت أبوابها فأصبح هذا الأرشيف بلا فائدة و هو قد كلف ثروات لحفظه هناك بعض الخصائص الأساسية التي تجمع بين تطبيقات إدارة الوثائق و التي يمكن أن تعتمدها كأساس و التي مررنا عليها مثل: • مسح الصور ضوئيا و أن تكون هذه الملفات المحفوظة بمعايير عالمية مفتوحة مثل (TIFF أو PDF) و التي توفر إمكانية تعدد الصفحات في ملف وحيد و تكون بشكل محمول أو ما يسمى (Portable) و التي يمكن أن تنقل من جهاز إلى أخر مع إمكانية استعراضها • أن يمكن للنظام أرشفة الوثائق الالكترونية و التعامل معها و ليس الاكتفاء بتحويل الوثائق عن طريق الماسح الضوئي • إمكانية فهرسة الوثائق عبر الكلمات المفتاحية (Profile أوTAGS أو Meta Data)مع إمكانية تخصيص حقول الوصوفات مع ما يتناسب مع نوع الوثيقة و الهدف منها أو بحسب توجه الجهة مثلا الوصوفات الخاصة (بالعقود) تختلف عن الوصوفات الخاصة بوثائق (الشهادات) • دعم الشبكات و تعدد المستخدمين لامكانية الوصول مع عدة مستخدمين بنفس الوقت بناء على الصلاحيات المعطاة لهم • دعم تعدد الإصدارات (versioning) لكل وثيقة لإمكانية حفظ تاريخها و تطورها • دعم التوثيق (Auditing) الذي تم على كل وثيقة من فتح و قراءة و أي عملية تمت عليها بأي تاريخ و من أي مستخدم • أن يكون هناك إمكانية لدعم للوصول من الويب أي بواجهات مصممة للعمل على ويب لسهولة الوصول السريع و قلة الحاجة للتحميل و الصيانة على الأجهزة المختلفة • أن تستخدم قواعد البيانات المعيارية مثل (ORACLE أو MS SQL) بحيث لا يتم التقييد بنوع وحيد من قواعد البيانات مما يعني تكلفة إضافية • أن تدعم خصوصية المستخدم المحلي مثل دعم التاريخ الهجري و تعريف واجهة المستخدم باللغة العربية و اللغة الانجليزية هذه المواصفات القياسية تساعد في أرشفة الوثائق مع إمكانية البحث و الوصول لها و أما ما تبقى فيمكن البحث عن الحاجة الفعلية لهذا التطبيق فمثلا يمكن أن يضاف تطبيق إدارة المعاملات أو ما يسمى بتطبيق الوارد و الصادر أو الاتصالات الإدارية بحيث يتم تحريك هذه المعاملة للجهات المعنية داخل الجهة
  8. تم بحمد الله الانتهاء من كتاب أندرويد ببساطة و هو الكتاب العربي الاول المتخصص في تعليم كيفية التطوير لمنصة أندرويد للاجهزة المحمولة و يمكن الحصول عليه و تحميله مجانا من الوصلة التالية   AndroidVerySimpleBook.pdf  تم تحديث الرابط 
  9. كتاب العمل الحر (Freelnce)

    عزيزي Speed_Of_Light أكثر ألاعمال بشكل مستقل الان هي البرمجة حيث أن هناك مفهوم مغلوط لدى الكثير من المبرمجين بأن عليه بناء نظام كامل بنفسه و من المفروض أن يقوم كل شخص ببناء وحدة أو وحدات و شخص أخر مسؤول عن التربيط و كما الكثير من الاعمال تكون صغيرة بحيث لا تتعدى وظيفة واحدة و ليس نظام كبير عزيزي PWCT Maker شاكر لك كلماتك الطيبة بالتوفيق
  10. كنت قد بدأت في كتابة سلسلة في مدونتي عن العمل الحر للمستقلين و بالنهاية تحول الامر إلى كتاب الكتروني مجاني و يمكنك تحميله من هذه الوصلة http://www.arabteam2000-forum.com/Freelance_Book_Badwi.pdf لا تنسونا من دعوة بظهر الغيب
  11. عزيزي محمد أهلا بك في بيتك الثاني موقع الفريق العربي للبرمجة و بإذن الله تجد الفائدة معنا و تفيد و تستفيد :) بالنسبة للمسؤلية ففعلا هناك مسؤولية علينا و مازالت على كل فرد استفاد من الموقع أن يحاول بطريقة أو بأخرى افادته اما اعلاميا أو علميا و لربما لن يكون عذرا لو ذكرت أننا كنا في مراحل الفريق و كما ترى في القصة من الكتاب في عملية تطفئة حرائق أي أصلاح مشاكل و لم يتسنى الوقت لنا لعمل التطوير و الاعلان و لكن الايام مازالت امامنا و الجميع مدعوا للمشاركة في دعم هذا الصرح
  12. فعلا لا أعرف متى تأسس فيجوال بيسك للعرب و لكن في العام 99 كان موجود و كان صاحبه عبدالله العتيق حتى بعد فترة تركه و اختفى الموقع ثم قام الاخ جمال على ما اعتقد باخذ الدومين من جديد و افتتاحه
  13. عزيزي سنان شاكر لك كلماتك الطيبة و بالنسبة فعلا أنا مقصر بالمشاركة و لكن هذه الافة تصيب الجميع مع الوقت فأنا لا أحب الدخول في نقاشات طويلة و غالبا ما تتحول المواضيع الى جدال لذا تراني أحاول الابتعاد عنها و كسب الوقت في انجاز شيء مفيد هناك مشكلة مكتشفة و هي دائما ما تجد شخص مبدع في المنتدى فيتم تكليفه بمسؤولية الاشراف فتجد أن ابداعاته تخف و ليس بسبب تقصيره و لكن بسبب أنه التهى في مشاكل أخرى مثل الاشراف و المتابعة و ما إلى ذلك و هذا خطاء اداري كبير نقع فيه كل يوم في حياتنا اليومية في العالم العربي فتجد أحدهم مبدعا في الطب فنقوم بتكليفه برئاسة مستشفى مثلا فلا يبدع في ذلك المنصب الجديد لانه ليس مجاله و نقتل ابداعه في مكانه لكي لا يضيع الموضوع الفريق العربي للبرمجة كبير بأعضائه و مواضيعه و للحق لولا الله ثم أنتم لما هو عليه اليوم و لو كنت أستطيع لقمت بشكر كل من شارك في هذا الصرح العملاق فلهم الفضل بعد الله أكثر مني فكل ما فعلته هو تحمل مسؤولية بسيطة جدا للحفاظ على الاستمرار بالتوفيق
  14. أخي الاستاذ إن كنت أنت فعلا ذلك الشخص الذي اقترح علينا ان نحصل على منتدى لدى شركة مجانية اختفت بعد اقل من شهر - والذي ذكرت قصته في الكتاب بالمناسبة يعني الامانة موجودة - فارجوا ان تعرفنا بنفسك أولا ولا تتخفى وراء اسم مستعار و تدعي ادعاءات باطلة مبنية على أساس لا صحة له فالاستاذ محمد قاوجي - وأعتقد أنك لم تقرأ القصة كاملة في الكتاب - كما ذكرت بالقصة هو من اقترح أن نعمل بعيدا عن الفيجوال بيسك للعرب و بدئنا من موقعي oracle4arab و بعد اقتراحك المنتدى المجاني - مجرد الدلالة على مكان لا يعني تأسيسه - و الذي اختفى بعد فترة و اختفيت أنت معه طوال هذه السنين و بدون مشاركة و لا تحمل للمسؤولية العلمية و لا المالية أم هو فقط كلام أنا و أنا بارك الله فيك و على فكرة أنا من اقترح الاسم (الفريق العربي للبرمجة) و أنا من سجل الدومين أول مرة ومازال بأسمي حتى اليوم
  15. أخي بن العيد لا أعرف ما أصنف ردك هل هو سلبي أم تهكمي , بجميع الاحوال الكتاب يبدء بأية كريمة و هي قانون رباني لو سلكته لنجحت أشكر جميع الايجابيين على كلماتهم الرائعة و تشجيعهم و بإذن الله هناك المزيد من قصص النجاح التي سنكتب عنها بالتوفيق